.
.
.
.
صندوق الاستثمارات

بنك أوف أميركا: "الاستثمارات العامة" يتحول لأداة سيادية كبيرة دولياً

يمكن للصندوق أن يدعم ضبط أوضاع المالية العامة

نشر في: آخر تحديث:

أفاد تقرير لبنك أوف أميركا، أن صندوق الاستثمارات العامة السعودي يتحول إلى أداة سيادية كبيرة للاستثمارات الدولية والمحلية، مشيرا إلى أنه يمكن للصندوق أن يدعم ضبط أوضاع المالية العامة عن طريق خفض النفقات الرأسمالية في الميزانية ومن خلال زيادة أرباحه المحتملة.

وتوقع بنك أوف أميركا أن تسمح المكانة الأكبر لصندوق الاستثمارات العامة بزيادة قاعدة الأصول الأجنبية وتنويعها ما سيرفع الإيرادات غير النفطية.

وبالتالي سيتمكن صندوق الاستثمارات العامة بزيادة التوزيعات للحكومة وبذلك زيادة حصة دخل الاستثمار في الميزانية مع مرور الوقت وتقليل الاعتماد المباشر على النفط.

هذا، ويتوقع البنك أن يحتاج صندوق الاستثمارات العامة لمزيد من التمويل إلى جانب ضخ المزيد من رؤوس الأموال ورفع عائدات الاستثمار لتلبية أهداف الاستثمار المحلي.