.
.
.
.
اقتصاد أوروبا

اتحاد الصناعات الألمانية يرفع توقعاته لنمو الصادرات في 2021

بسبب زيادة الطلب من الولايات المتحدة والصين

نشر في: آخر تحديث:

رفع اتحاد الصناعات الألمانية "بي.دي.آي"، اليوم الاثنين، من توقعاته لنمو الصادرات هذا العام إلى 8.5% من 6% معللا ذلك بزيادة الطلب من الولايات المتحدة والصين.

لكن الاتحاد خفض في ذات الوقت توقعه لنمو الاقتصاد الألماني إلى 3% بدلا من 3.5% في ظل إجراءات العزل العام السارية حاليا في أكبر اقتصاد في أوروبا.

وذكر الاتحاد أن توقعه يفترض أن الإجراءات المفروضة لكبح انتشار فيروس كورونا المستجد ستُرفع إلى حد كبير بحلول بداية الخريف وأن عمليات قطاع الصناعات التحويلية لن تشهد أي قيود مجددا.

كانت الصادرات الألمانية قد ارتفعت في فبراير، بعدما تلقت الدعم من رفع مستوى التجارة مع الصين، في مؤشر جديد على أن المصانع في أكبر اقتصاد في أوروبا زاخرة بالنشاط على الرغم من انخفاض حاد في التجارة مع المملكة المتحدة بعد خروجها من الاتحاد الأوروبي (بريكست).

وقال مكتب الإحصاءات الاتحادي، في بيان سابق، إن الصادرات المُعدلة في ضوء العوامل الموسمية زادت 0.9% على أساس شهري، بعد زيادة مُعدلة صعوداً عند 1.6% في يناير. وارتفعت الواردات 3.6% بعد أن انخفضت 3.5% في الشهر السابق.

وانكمش الفائض التجاري إلى 19.1 مليار يورو. وعلى أساس سنوي، زادت الصادرات الألمانية إلى الصين 25.7%.