.
.
.
.
اقتصاد السعودية

برامج رؤية 2030 غيرت مفهوم التنمية في السعودية

قفزة بأصول صندوق الاستثمارات العامة إلى 1.5 تريليون ريال مع دخوله بمشاريع محلية ضخمة

نشر في: آخر تحديث:

أكد الخبير الاقتصادي الدكتور سعيد الشيخ، في مقابلة مع "العربية" أن رؤية 2030 تختلف عن خطط التنمية السابقة في المملكة والتي أدت دورها حتى عام 2016.

واستعرض الشيخ عدة برامج تترافق مع الرؤية، منها برنامج صندوق الاستثمارات العامة وبرنامج الإسكان، وبرنامج ريادة الشركات الوطنية، والتحول الوطني، والتوازن المالي.

وقال إن هذه البرامج تعكس نموذجا اقتصاديا مختلفا يحقق تنمية اقتصادية مختلفة عن خطط التنمية الخمسية التي كان يعاد العمل بها في السابق، موضحا أن برامج الرؤية تتميز بأنها ربطت كل برنامج بحجم إنفاق ومعايير مستهدفة لتحقيق البرامج ومنحت المرونة في حال وجود متغيرات مستقبلية خلال فترة التنفيذ.

وضرب مثالا لما حصل في برنامج التوازن المالي، الذي عندما اختلت أوضاع السوق النفطية أعاد البرنامج ترتيب جدوله لثلاث سنوات.

كما أشار إلى مستوى الإنجاز في برنامج صندوق الاستثمارات العامة، والقفزة الكبيرة لأصوله من 500 مليار ريال إلى 1.5 تريليون ريال، وما قام به محليا من تمويل مشروعات ضخمة مثل نيوم والقدية والبحر الأحمر.

وقال إن هذه المشاريع الضخمة سوف تؤدي إلى زيادة الطلب على السلع والخدمات وتحريك النشاط الاقتصادي وخلق الفرص الوظيفية، مع الدخول استثماريا في قطاعات الطيران والصناعات الدفاعية والطاقة المتجددة وهي قطاعات تتطلب حجما كبيرا من الاستثمارات، وآجالا أطول لاسترداد العائد، وربما يتردد القطاع الخاص من الدخول بها.