.
.
.
.
اقتصاد مصر

وزير الاتصالات المصري للعربية: مفاوضات مع شركات عالمية للاستثمار في مراكز البيانات

توقع أن تواصل موازنة قطاع تكنولوجيا المعلومات نموها المطرد في السنوات الثلاث المقبلة

نشر في: آخر تحديث:

أكد وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصري، الدكتور عمرو طلعت في مقابلة مع "العربية"، وجود مباحثات مع شركات عالمية من أجل تعزيز الاستثمار في مراكز البيانات وتكنولوجيا المعلومات.

وقال إن مصر تتطلع إلى إقامة مراكز بيانات ومراكز بحث رقمية، بالشراكة مع شركات متخصصة، في تكنولوجيا المعلومات.

وأوضح أن مصر تستهدف بناء مجتمع رقمي متكامل بكافة جوانبه، ولذلك فإن موازنة قطاع تكنولوجيا المعلومات، وموازنة الوزارة في نمو مستمر في العامين الماضيين، وستواصل النمو المضطر في السنوات الثلاث المقبلة.

وتحدث عن هدف تحويل كل الخدمات التي يتلقاها المواطن من الحكومة إلى وسائل رقمية، و"بدأنا في بناء منصة مصر الرقمية التي تتيح أكثر من 70 خدمة حكومية مرقمنة في الوقت الحالي، ونتطلع إلى زيادتها إلى 170 خدمة نهاية العام الحالي، ثم تزيد حتى تشمل كل الخدمات الحكومية خلال عامين حتى 2023".

وأوضح أن تقديم الخدمات يكون من خلال المنصة، أو مكاتب البريد المنتشرة في جميع أنحاء مصر، بجانب خدمات اتصال متعددة يمكن الاستفادة من المنصة من خلالها.

واعتبر أن الاستثمارات لقطاع تكنولوجيا المعلومات، تأتي من عدة روافد منها قطاع التصميم والتصنيع الإلكتروني، وغيرها من الصناعات.

وقال إن مصر تستهدف زيادة الاستثمارات في عدة محاور مثل مراكز البيانات، للاستفادة من الموقع الجغرافي لمصر ومرور عدد ضخم من الكابلات الدولية للبيانات بين آسيا وأوروبا وصولا للولايات المتحدة، وشمال أميركا.