.
.
.
.
اقتصاد

تراجع معدلات البطالة في بريطانيا مدفوعا ببرنامج الحكومة لمواجهة الجائحة

تُقارن تلك النسبة مع 4.9% سجلت في الثلاثة أشهر المنتهية في فبراير

نشر في: آخر تحديث:

تراجعت نسبة البطالة في بريطانيا إلى 4.8% في الفصل الأول، حسب ما أظهرت بيانات رسمية الثلاثاء، مستفيدة من برنامج البطالة الجزئي الحكومي الذي سمح لملايين الأشخاص بالحفاظ على وظائفهم خلال الجائحة.

وتُقارن تلك النسبة مع 4.9% سجلت في الثلاثة أشهر المنتهية في شباط/فبراير، وفق بيان للمكتب الوطني للإحصاء.

وتسدد الحكومة البريطانية الجزء الأكبر من رواتب الملايين من موظفي القطاع الخاص خلال تفشي وباء كوفيد، فيما يتوقع الخبراء ارتفاع نسبة البطالة مع توقف البرنامج في وقت لاحق هذا العام.

وأشار مدير الاحصاءات الاقتصادية في المكتب دارن مورغان إلى أن أعداد الموظفين ارتفعت بشكل كبير في نيسان/أبريل بموازاة إعادة فتح الاقتصاد الذي واصل تحسنه بعد تراجع كبير في تشرين الثاني/نوفمبر.

وفي نفس الوقت تراجع عدد الاشخاص المسجلين على جداول الرواتب بمقدار 750 ألف شخص مقارنة بالذروة ما قبل الوباء، كما أضاف.

"ومع إعادة فتح العديد من الأنشطة التجارية، فإن التعافي الأخير في الوظائف الشاغرة تواصل في نيسان/أبريل وخصوصا في قطاعات مثل الضيافة والترفيه" وفق مورغان.

وقال توماس بيو المحلل في كابيتال إيكونوميكس إن التراجع الطفيف في معدلات البطالة "يشير إلى أن برنامج البطالة الجزئية الحكومي لا يزال يحمي سوق العمل من أسوأ تداعيات الوباء".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة