.
.
.
.
اقتصاد تركيا

عمليات الإغلاق بسبب كورونا تضعف ثقة المستهلكين في تركيا

ثقة المستهلكين عند أدنى مستوى منذ سبتمبر

نشر في: آخر تحديث:

قال معهد الإحصاءات التركي، اليوم الجمعة، إن ثقة المستهلكين في تركيا هوت إلى 77.3 نقطة في مايو أيار من 80.2 في أبريل نيسان، مسجلة أدنى مستوى منذ سبتمبر أيلول 2020 عقب "إغلاق شامل" لسبعة عشر يوماً بسبب تنامي الإصابات بفيروس كورونا.

وارتفع المؤشر لثلاثة أشهر متتالية حتى مارس آذار، عندما لامس ذروته منذ أغسطس آب 2018، ثم تراجع في أبريل نيسان.

وكانت الثقة هوت العام الماضي، بعد أن تسببت إجراءات مكافحة الجائحة في توقف شبه تام للنشاط الاقتصادي.

وتشير أي قراءة دون المئة على مؤشر الثقة، إلى نظرة مستقبلية متشائمة، وأعلى منها يشير إلى تفاؤل.

ورفعت الحكومة التركية في 17 مايو الجاري، إجراءات الإغلاق خلال النهار بسبب فيروس كورونا، والتي فرضت منذ أسبوعين ونصف الأسبوع، وتضمنت إغلاق المدارس وبعض الشركات، فيما ولا يزال حظر التجول ليلا وفي عطلة نهاية الأسبوع قائما.

من ناحية أخرى، كشف استطلاع حديث في تركيا أن حوالي 27% من المواطنين غير قادرين على تلبية الاحتياجات الأساسية، في حين أن 54% آخرين بالكاد يستطيعون تحمل تكاليف الضروريات.

وأظهرت دراسة أجراها مركز استطلاعات الرأي Metropoll أن واحدًا من كل 4 أشخاص في تركيا غير قادر على تحمل الاحتياجات الأساسية، بينما يكافح نصف السكان لتغطية نفقاتهم.