.
.
.
.
لقاح كورونا

اليونان و6 دول تطلق شهادة تطعيم لتسهيل السفر

استثناء حامل شهادة التطعيم من أي إجراء خلال تنقله في الاتحاد الأوروبي

نشر في: آخر تحديث:

أطلقت اليونان و6 دول أوروبية نظام شهادة الاتحاد الأوروبي للتطعيم ضد فيروس كورونا المستجد، في إطار تسهيل حركة السفر بين أعضاء الاتحاد.

وتوصل الاتحاد الأوروبي لتسوية متوافق عليها بين الدول الأعضاء لمنح "شهادة صحية رقمية" لمواطنيها الراغبين في السفر عبر دول الاتحاد.

وسيتم بدء العمل بهذه الوثيقة في نهاية شهر يونيو، بعد خضوع القرار لتصويت البرلمان الأوروبي في مطلع الشهر المقبل.

وتوصل الأوروبيون إلى هذا الإجراء في رابع جلسة من المفاوضات. ومن جهتها، دعت منظمة الصحة إلى مواصلة توخي الحذر و"إعادة التفكير أو تجنب السفر الدولي".

بدورها أكدت المفوضية الأوروبية، استثناء حامل شهادة التطعيم من أي إجراء خلال تنقله في الاتحاد الأوروبي.

من جانب آخر وافقت منظمة الصحة العالمية، التي تبذل جهودا مضنية لتنسيق جهود التصدي لجائحة فيروس كورونا، على دراسة توصيات بتطبيق إصلاحات طموحة أعدها خبراء مستقلون لتعزيز دور المنظمة.

وبموجب القرار الذي قدمه الاتحاد الأوروبي، وتم تبنيه بالإجماع، يتعين على الدول الأعضاء أن تتصدر عملية تنفيذ الإصلاحات، التي تأتي بعد انتقادات لأسلوب التصدي العالمي للأزمة.

وأصاب فيروس كورونا المستجد أكثر من 170 مليون شخص وأودى بحياة ما يقرب من 3.7 مليون، وفقا لإحصاء أعدته رويترز للأرقام الوطنية الرسمية.

وسيجتمع وزراء الصحة في الدول الأعضاء في المنظمة، وعددها 194، من 29 نوفمبر لاتخاذ قرار حول بدء مفاوضات بشأن معاهدة دولية الهدف منها تعزيز سبل التصدي لأي جائحة في المستقبل.

وقال مايك رايان مدير الطوارئ في المنظمة أمام الاجتماع الوزاري السنوي لها "نرحب حقا بالتوصيات وأيضا قرار تحويل ذلك إلى اتفاق دولي أو معاهدة إطارية حول الجاهزية والتصدي للجوائح".

وقال الخبراء، الذين وجدوا إخفاقات جوهرية في الاستجابة العالمية لفيروس كورونا في أوائل عام 2020، إنه ينبغي منح منظمة الصحة العالمية القدرة على إرسال المحققين بسرعة لتعقب تفشي الأمراض الجديدة ونشر نتائجهم الكاملة دون تأخير.