.
.
.
.
فيروس كورونا

الأمم المتحدة: كورونا أغرق 100 مليون عامل إضافي في الفقر

مع تواصل تحديات توزيع اللقاحات في الدول الفقيرة

نشر في: آخر تحديث:

كشفت الأمم المتحدة الأربعاء أن جائحة كوفيد-19 المنتشرة منذ 17 شهرا أغرقت 100 مليون عامل إضافي في الفقر بسبب التراجع الكبير في ساعات العمل وغياب فرص العمل الجيدة.

وحذرت منظمة العمل الدولية في تقريرها السنوي من أن الأزمة ستطول إذ أن العمالة لن تستعيد مستويات ما قبل الجائحة إلا في 2023.

وبلغت وفيات الجائحة أكثر من 3.5 مليون وفاة، بصدارة الوفيات في أميركا والبرازيل والهند ثم المكسيك وبريطانيا.

واعتبرت منظمة الصحة العالمية، أن حصيلة الوباء أكثر بمرة أو مرتين من الحصيلة المعلنة رسميا من إصابة نحو 175 مليون شخص بالفيروس.

قال الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، إن الدول الغنية تحصل على اللقاح أسرع 30 مرة من الدول الفقيرة.

تأتي تحذيرات غوتيريش في وقت تواجه فيه منظمة الصحة العالمية تغييرا واسعا محتملا بهدف منع أي جوائح مستقبلية، وذلك في أعقاب استجابة العالم البطيئة لجائحة كوفيد-19.

ووافق وزراء صحة الدول أعضاء المنظمة على دراسة توصيات بتطبيق إصلاحات طموحة أعدها خبراء مستقلون لتعزيز قدرات كل من المنظمة التابعة للأمم المتحدة والدول لاحتواء المسببات الجديدة للأمراض.