.
.
.
.
اقتصاد

وزير خارجية بريطانيا للعربية: التغيير كبير بالسعودية مع إصلاحات يقودها ولي العهد

كشركاء للمملكة مستعدون للإسهام برؤية 2030

نشر في: آخر تحديث:

اعتبر وزير الخارجية البريطاني، دومينيك راب، بحديث لقناة "العربية" أن التغيير كبير في السعودية مع الإصلاحات التي يقودها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان.

وقال الوزير البريطاني: "كشركاء للسعودية مستعدون للإسهام برؤية المملكة" مشيرا إلى أن "ولي العهد السعودي يريد بناء قاعدة من التكنولوجيا الإبداعية".

ووصف راب رؤية 2030 في السعودية بأنها "جريئة وطموحة".

وبشأن تحديات المنطقة، قال وزير الخارجية إن بريطانيا والسعودية تواجهان تحديات مشتركة من بينها إيران، بجانب مواجهة تحديات مشتركة جديدة تتعلق بالأمن السيبراني.

وفي الشأن السياسي، قال راب إنه "يجب الضغط على الحوثيين بشدة لدفعهم إلى التفاوض" معربا عن الأسف للهجمات الحوثية على المدنيين.

وقال إن "إيران يجب أن لا تحصل أبدا على قدرات عسكرية نووية، ونعمل على محاسبة إيران على سلوكياتها المزعزعة للاستقرار، ونحمل إيران المسؤولية عن تصرفاتها المزعزعة لاستقرار المنطقة".

وأكد أن بلاده تعمل مع شركائها "لوقف أنشطة إيران المزعزعة لاستقرار المنطقة" مع السعي لتوسيع وتقوية الاتفاق مع إيران ليشمل قضايا أخرى.

وشدد على أن موقف بريطانيا من إيران واضح "بعدم السماح لها بامتلاك قدرات نووية".