.
.
.
.
دبي

محمد بن راشد يشكل مجلساً لتوظيف المواطنين في القطاع الخاص

سيركز على رفع نسبة الإماراتيين في القطاع الخاص

نشر في: آخر تحديث:

أصدر الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة بصفته حاكما لإمارة دبي المرسوم رقم /27/ لسنة 2021 بتشكيل "مجلس تنمية الموارد البشرية الإماراتية في دبي" على أن يضم في عضويته ممثلين عن القطاعين الحكومي والخاص، وبما يسهم في متابعة تنفيذ الخطط والسياسات والبرامج الرامية لتطوير وتنمية وتوظيف رأس المال البشري الإماراتي في القطاع الخاص، وقياس مدى التقدم المتحقق في تنفيذها.. وذلك سعيا إلى تعزيز مسيرة التطور والارتقاء بمنظومة تنمية الموارد البشرية الإماراتية، ورفع مستوى مشاركة الكوادر الإماراتية في مختلف القطاعات الحيوية والاستراتيجية.

و تنفيذا لهذا المرسوم، أصدر الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي قرار المجلس رقم /21/ لسنة 2021، بتعيين رئيس وأعضاء مجلس تنمية الموارد البشرية الإماراتية في دبي.

يهدف المجلس، إلى إيجاد جهة مرجعية تمثل الجهات المعنية بتنمية الموارد البشرية الإماراتية في القطاع الخاص في دبي، والتأكد من وجود بيئة جاذبة ومحفزة فيه لاستقطاب الموارد البشرية الإماراتية، وضمان مواءمة مخرجات التعليم للطلبة الإماراتيين مع متطلبات سوق العمل في الإمارة وفق القطاعات ذات الأولوية الاستراتيجية.

وحدد المرسوم اختصاصات مجلس تنمية الموارد البشرية الإماراتية في دبي ومن أهمها رسم التوجهات الاستراتيجية الخاصة بتنمية الموارد البشرية للإماراتيين في القطاع الخاص، ووضع الخطط الاستراتيجية لتحقيق الأهداف والنتائج المرجوة من تشكيل المجلس، إلى جانب تحديد خطط العمل، واقتراح ومراجعة السياسات والتشريعات التي تضمن تحقيق الأهداف المرجوة من تشكيل المجلس أو التي تؤثر على تنمية الموارد البشرية الإماراتية في القطاع الخاص.

ويختص المجلس كذلك بالتنسيق والتعاون مع أصحاب العمل في القطاعات الاستراتيجية في القطاع الخاص لرفع نسبة الإماراتيين العاملين فيها، ووضع وتطوير البرامج والسياسات الداعمة لذلك، وتطوير برامج وسياسات التوجيه والتخطيط الوظيفي بالتنسيق مع الجهات المعنية، إلى جانب تطوير البرامج التوجيهية للإماراتيين لزيادة نسبة الانخراط والمشاركة في سوق العمل في القطاع الخاص، والتنسيق مع الجهات المعنية لتوفير الفرص الوظيفية المناسبة، وتبني وتطوير المبادرات والمشاريع والبرامج ذات الصلة بتأهيل وتدريب وتوظيف وتنمية الموارد البشرية الإماراتية في القطاع الخاص، وفق أفضل الممارسات العالمية، وإعداد الدراسات والأبحاث، وتقديم المقترحات، وإصدار النشرات والإحصاءات، التي تساعد في رسم استراتيجيات تنمية وتطوير الموارد البشرية الإماراتية.

وحدد المرسوم مهام دائرة الموارد البشرية لحكومة دبي، ومن أبرزها تحديث استراتيجية تنمية الموارد البشرية للإماراتيين واستراتيجية التوطين، وتطوير وتخطيط رأس المال البشري، وتخطيط القوى العاملة وتوظيف رأس المال البشري من خلال استطلاع احتياجات سوق العمل والقطاعات الاستراتيجية على مستوى الإمارة.

و تتولى دائرة الموارد البشرية أيضا مهام دراسة واقتراح التعديلات الخاصة بالسياسات الاجتماعية وسياسات الخدمة المدنية بالتنسيق مع الجهات المعنية، ودراسة واقتراح التعديلات الخاصة بسياسات وأنظمة العمل في الإمارة.

وفصل المرسوم مهام هيئة المعرفة والتنمية البشرية لتتولى صقل مخرجات التعليم والتأهيل والتدريب، بالربط مع مؤسسات التعليم وسوق العمل في الإمارة، وعلى نحو يسهم في تمكين المجلس من تحقيق أهدافه والقيام بالاختصاصات المنوطة به بموجب هذا المرسوم والقرارات الصادرة بمقتضاه، وتطوير قاعدة بيانات الطلبة الإماراتيين في جميع مراحل التعليم وفقا لمتطلبات التخطيط بالتنسيق مع الدائرة، والعمل مع الجهات المعنية في الدولة على تطوير جودة مخرجات التعليم بكافة أنواعه ومراحله للطلبة الإماراتيين، وبشكل يتوافق مع متطلبات سوق العمل.

تتضمن مهام الهيئة كذلك إعداد الدراسات اللازمة للمواءمة بين مخرجات التعليم واحتياجات سوق العمل بالتنسيق مع الجهات المعنية، وتطوير برامج وسياسات التوجيه الأكاديمي والمهني للطلبة الإماراتيين، ورفعها إلى المجلس التنفيذي لإمارة دبي لاعتمادها، والعمل مع مؤسسات التعليم العالي والمهني والمعاهد التدريبية للتأكد من توفر البرامج الأكاديمية والتدريبية المطلوبة لتأهيل الإماراتيين العاملين والمقبلين على سوق العمل، وتطوير البرامج الداعمة لالتحاقهم بتلك المؤسسات بالتنسيق مع دائرة الموارد البشرية لحكومة دبي.

و ألزم المرسوم الأفراد والجهات، بما فيها المؤسسات التعليمية والمهنية والتدريبية ومؤسسات القطاع الخاص، التعاون التام مع مجلس تنمية الموارد البشرية الإماراتية، وتزويده بالبيانات والإحصائيات والمعلومات والدراسات التي يطلبها، والتي يراها لازمة لتمكينه من تحقيق أهدافه.