.
.
.
.
اقتصاد

الهند تخطط لإنفاق 1.35 تريليون دولار على البنى التحتية

الإعلان عن بناء بنية تحتية حديثة لإعطاء دفعة للاقتصاد

نشر في: آخر تحديث:

أعلن رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي، الأحد، خطط بلاده لإنفاق 1.35 تريليون دولار على بناء بنية تحتية حديثة لإعطاء دفعة للاقتصاد، وقال إن البلاد ستتجه نحو استخدام أكبر للطاقة النظيفة لتحقيق أهدافها المناخية.

جاء هذا الإعلان خلال كلمة ألقاها باحتفالات الاستقلال متحدثًا من أسوار القلعة الحمراء التاريخية في نيودلهي وسط إجراءات أمنية، بحسب موقع "صوت أميركا".

وقال إن خطة البنية التحتية التي سيتم إطلاقها قريبًا ستخلق فرص عمل لمئات الآلاف، وستجعل الصناعات المحلية قادرة على المنافسة عالميًا.

كما قال إن حكومته ستعزز التصنيع والصادرات وتشجع الصناعات المحلية لضمان وصول الفوائد الاقتصادية إلى القرى والبلدات.

تولى مودي السلطة قبل 7 سنوات على وعد بتحفيز تنمية الهند وخلق فرص عمل للشباب الهنود.

ومع ذلك، يقول النقاد إن هذا الوعد ظل بعيد المنال حيث فقد الاقتصاد الهندي، الذي كان ذات يوم الأسرع نموًا في العالم، الكثير من بريقه في السنوات الأخيرة.

بينما كان الاقتصاد يتعثر حتى قبل تفشي الوباء، أدت عمليات الإغلاق الصارمة في العام الماضي في ثاني أكثر البلدان تضرراً في العالم إلى تفاقم الوضع - فقد تقلص بنسبة 7.3% في العام المالي الماضي.

جرى فقدان ملايين الوظائف خلال الوباء وفقًا لمركز مراقبة الاقتصاد الهندي، وهو مركز أبحاث مستقل. تقول الدراسات إن عشرات الآلاف قد دفعوا إلى براثن الفقر.

كما كشف مودي النقاب عن خطط لجعل الهند، إحدى أكبر مستوردي النفط في العالم، مستقلة عن الطاقة على مدى السنوات الـ 25 المقبلة، وهو هدف قال إنه سيساعد في تحقيق أهداف البلاد في التحول إلى الطاقة النظيفة.