.
.
.
.
اقتصاد

استرداد 58 مليون ريال من حقوق العمال في الرياض عبر تسويات اختيارية

بعد الوصول إلى صلح بين أطراف النزاع من خلال جلسات التسوية الودية

نشر في: آخر تحديث:

تمكّنت إدارة التسوية الودية بفرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بمنطقة الرياض خلال العام الهجري الماضي، من استرداد حقوق وأجور متأخرة للعاملين، بمبلغ تجاوز الـ 58 مليون ريال، بعد الوصول إلى حل ودي، والصلح بين أطراف النزاع من خلال جلسات التسوية الودية.

وأوضح مدير عام فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بمنطقة الرياض الدكتور محمد الحربي بحسب وكالة الأنباء السعودية، أن إدارة التسوية بالفرع استقبلت خلال العام نفسه ما يقارب 20 ألف طلب للتسوية إلكترونياً عبر نظام "ودي" الإلكتروني.

يتيح النظام رفع الدعوى مع تبليغ المدعى عليه إلكترونيًا، كما تهيب وزارة الموارد البشرية بجميع المنشآت عدم المماطلة في أداء الحقوق للعمال دون سبب مشروع، حتى لا تقع المنشأة تحت طائلة العقوبات المنصوص عليها بنظام العمل.

وفي مطلع الشهر الماضي، بدأت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية السعودية، في التحقق من امتلاك العاملين في العديد من المهن الحرفية التخصصية للمهارات اللازمة لتأديتها، وذلك ضمن برنامج الفحص المهني.

يأتي ذلك في إطار خطة إلزام لجميع المنشآت في المملكة العربية السعودية، بعد 4 أشهر من إطلاق الوزارة للبرنامج، حيث إنه من المقرر أن يبدأ بشكل تدريجي يتناسب مع حجم المنشأة، بحيث تكون المرحلة الأخيرة في مطلع يناير من العام 2022.