.
.
.
.
اقتصاد عمان

عُمان تسمح بدخول المواطنين والمقيمين وحاملي التأشيرات الشهر المقبل

قرار رفع حظر السفر يشمل من لا يتطلب دخوله تأشيرة

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت سلطنة عُمان يوم الاثنين، أنها ستسمح للمواطنين والمقيمين وحاملي التأشيرات بدخول السلطنة بدءا من مطلع الشهر المقبل.

وقالت هيئة الطيران المدني العماني إن قرار رفع حظر السفر يشمل من لا يتطلب دخوله تأشيرة.

وأضافت إن الاشتراطات تتضمن إبراز شهادة طبية متضمنة رمز التحقق "QR CODE" تفقيد بتلقي جرعتين من أحد اللقاحات المضادة لكورونا والمعتمدة في السلطنة أو تلقي جرعة واحدة من اللقاح الذي اعتمدت الجهات الصحية بالسلطنة قبول جرعة واحدة منه.

وتتضمن الاشتراطات أيضا أن يكون قد مضى على تلقي اللقاح أربعة عشر يوما قبل الموعد المجدول للوصول إلى السلطنة.

ولمن لم يحصلوا على اللقاح، فيجب أن يكون القادمون يحملون شهادة فحص البلمرة (PCR) لكوفيد 19 بنتيجة سلبية قبل صعود الطائرة، وتتضمن رقم التحقق "QR CODE" تثبت خلو المسافر من المرض من المختبرات المعتمدة.

ويجب ألا يتجاوز الفترة بين إجراء الفحص والوقت المجدول للوصول إلى السلطنة 96 ساعة للرحلات التي تزيد مدتها على 8 ساعات، و72 ساعة للرحلات التي تقل مدتها على 8 ساعات.

وفيما يتعلق بالقادمون غير الحاملين لشهادة فحص البلمرة، فسيخضعون لفحص عن الوصول إلى المطار، ويخضعون للحجر الصحي الإلزامي، وفي حال ظهور نتيجة إيجابية فسيخضع المسار للعزل الصحي الإلزامي لمدة 10 أيام.

وقالت إن على جميع القادمين إلى السلطنة التسجيل عبر منصة ترصد + قبل صعود الطائرة، ويجب تحميل شهادات التطعيم والفحص عليهم.

وقررت اللجنة العليا المكلفة ببحث آلية التعامل مع التطورات الناتجة عن انتشار فيروس كورونا (كوفيد 19) في سلطنة عُمان، الخميس الماضي، إنهاء العمل بقرار إغلاق الأنشطة التجاريّة ومنع الحركة للأفراد والمركبات، ابتداءً من مساء يوم السبت 21 أغسطس 2021.

كما قررت اللجنة العليا لمكافحة فيروس كورونا اعتماد التطعيم شرطا للسماح بدخول جميع الوحدات الحكومية ومنشآت القطاع الخاص بما فيها المجمعات التجارية والمطاعم وغيرها من الأنشطة التجارية ابتداء من الأول من سبتمبر المقبل.

وكانت عمان، قد أعلنت في يوليو، تمديد تعليق دخول السلطنة للقادمين من 23 دولة، ضمن الإجراءات الاحترازية للتصدي لجائحة كورونا، وقررت وقتها رفع مصر من قائمة الدول التي يحظر على القادمين منها دخول أراضي السلطنة.

وبنهاية الشهر الماضي، أصدرت اللجنة العُليا المكلفة ببحث آلية التعامل مع التطورات الناتجة عن انتشار فيروس كورونا في سلطنة عمان، قرارًا باستمرار سريان العمل بإغلاق الأنشطة التجاريّة ومنع الحركة للأفراد والمركبات، مع تقليص مدته ليكون بين الساعة العاشرة مساءً حتى الرابعة صباحًا، ابتداءً من الساعة العاشرة وذلك حتى إشعار آخر.

وكانت سلطنة عمان قررت في يونيو تخفيف قيود الإغلاق والإجراءات الاحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا، وسمحت بإعادة فتح المساجد، والأنشطة التجارية والمتنزهات والشواطئ وحرية التنقل البري بين دول الخليج.