.
.
.
.
السعودية

السعودية تفوز بعضويتي مجلسي الإدارة والاستثمار في الاتحاد البريدي العالمي

نشر في: آخر تحديث:

فازت المملكة العربية السعودية اليوم الجمعة، بعضوية في مجلس الإدارة وأخرى في مجلس الاستثمار في الاتحاد البريدي العالمي، للفترة 2021 - 2025، وذلك خلال انتخابات جرت بين 192 دولة، ضمن فعاليات مؤتمر الاتحاد البريدي العالمي السابع والعشرين، المنعقد في مدينة أبيدجان بجمهورية ساحل العاج، للفترة من 9 إلى 27 أغسطس 2021م.

يأتي هذا الفوز امتداداً للإنجازات المتتالية للقطاع البريدي اللوجستي، سعياً لتمكين القطاع وجعل المملكة من بين الدول الأعضاء، التي تسهم في اتخاذ القرارات التنظيمية والتشريعية، وإقرار ميزانية الاتحاد البريدي العالمي.

وتُسهم العضوية في منح المملكة دوراً في اتخاذ القرارات التنظيمية والتشريعية، ضمن 41 بلداً في مجلس الإدارة من أصل 192 بلداً، كما يخدم توجهات المملكة الاستراتيجية، والمشاركة في المشروعات ومجموعات العمل في الاتحاد البريدي العالمي، وحقّ التصويت وصناعة واتخاذ القرارات.

وتهدف العضوية إلى تعزيز دور الاتحاد البريدي العالمي في تحفيز التنمية المستدامة للخدمات البريدية الشمولية، والمشاركة الفعالة مع البلدان الأعضاء؛ لإنجاح استراتيجيات الاتحاد البريدي العالمي، والتعاون في جميع مجالات الخدمات البريدية.

وأوضح وكيل وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات للخدمات البريدية اللوجستية، رئيس الوفد السعودي المشارك في المؤتمر المهندس خالد بن عبدالعزيز البكري، أنه منذ بداية انضمام المملكة لعضوية الاتحاد وهي تشارك بفاعلية في جميع المناسبات والاجتماعات البريدية، وتعزيز العلاقات مع هذه المنظمة الدولية والدول الأعضاء فيها، كما تسهم في العديد من المشروعات ومجموعات العمل في الاتحاد البريدي العالمي.

وأكّد البكري أن عضوية مجلس الإدارة ومجلس الاستثمار البريدي، تُعد فرصة حقيقية للإسهام بشكل إيجابي في الدور الذي يلعبه الاتحاد البريدي العالمي في اتخاذ القرارات الحاسمة والحيوية، التي تؤثر في الاتجاهات والاستراتيجيات المستقبلية للأعمال البريدية.