.
.
.
.
اقتصاد عمان

منطقة صلالة الحرة في عُمان تسعى لاستقطاب 20 مليار دولار

عمان سمحت للمقيمين وحاملي التأشيرات بدخول السلطنة مطلع سبتمبر

نشر في: آخر تحديث:

قال الرئيس التنفيذي لمنطقة صلالة الحرة بسلطنة عمان، علي بن محمد تبوك، إن المنطقة تسعى لاستقطاب استثمارات بـ 20 مليار دولار.

وتهدف المنطقة الحرة بصلالة إلى جذب الاستثمارات الأجنبية المباشرة من خلال الاستفادة من موقع صلالة الاستراتيجي بالقرب من الأسواق الدولية الرئيسية.

وقالت وزارة المالية العمانية، الأسبوع الماضي، إن سلطنة عمان سجلت عجزا في الميزانية على أساس سنوي بقيمة 1.2 مليار ريال (3.13 مليار دولار) في السبعة أشهر المنتهية في يوليو/تموز 2021، إذ بدأت البلاد تجني ثمار إصلاحات لضبط الأوضاع المالية.

وكان عجز الميزانية العمانية سجل 1.55 مليار ريال في السبعة أشهر المماثلة من عام 2020، أي أن العجز الحالي سجل انخفاضا بنسبة 22.3%.

وزادت إيرادات السلطنة قليلا بواقع 0.5% في السبعة أشهر المنتهية في يوليو/تموز مقارنة مع نفس الفترة من 2020، بينما ارتفعت الإيرادات النفطية 3.4% في ظل انتعاش أسعار النفط بعد تراجع مدفوع بفيروس كورونا في 2020.

وبدءا من مطلع الشهر الجاري، سمحت سلطنة عُمان للمواطنين والمقيمين وحاملي التأشيرات بدخول السلطنة.

أهم الاشتراطات

وقالت هيئة الطيران المدني العماني إن قرار رفع حظر السفر يشمل من لا يتطلب دخوله تأشيرة.

وأضافت إن الاشتراطات تتضمن إبراز شهادة طبية متضمنة رمز التحقق "QR CODE" تفقيد بتلقي جرعتين من أحد اللقاحات المضادة لكورونا والمعتمدة في السلطنة أو تلقي جرعة واحدة من اللقاح الذي اعتمدت الجهات الصحية بالسلطنة قبول جرعة واحدة منه.

وتتضمن الاشتراطات أيضا أن يكون قد مضى على تلقي اللقاح أربعة عشر يوما قبل الموعد المجدول للوصول إلى السلطنة.

ولمن لم يحصلوا على اللقاح، فيجب أن يكون القادمون يحملون شهادة فحص البلمرة (PCR) لكوفيد 19 بنتيجة سلبية قبل صعود الطائرة، وتتضمن رقم التحقق "QR CODE" تثبت خلو المسافر من المرض من المختبرات المعتمدة.