.
.
.
.
اقتصاد أميركا

وزيرة الخزانة تحذر من "كارثة غير مسبوقة" تهدد اقتصاد أميركا

طالبت بتجميد أو رفع سقف الدين

نشر في: آخر تحديث:

جددت وزيرة الخزانة الأميركية جانيت يلين دعوتها للكونغرس لرفع أو تعليق سقف الدين الأميركي، قائلة إن الحكومة ستنفد أموالها ولن تكون قادرة على سداد فواتيرها في وقت ما من شهر أكتوبر.

كتبت يلين في مقال رأي في صحيفة "وول ستريت جورنال" أن "الاقتصاديين ومسؤولي الخزانة من كلا الحزبين يجمعون على أن الفشل في رفع حد الدين سيؤدي إلى كارثة اقتصادية غير مسبوقة واسعة النطاق".

سيصوت مجلس النواب الأميركي الأسبوع المقبل على رفع سقف ديون البلاد البالغ 28 تريليون دولار، وسط مواجهة بين الديمقراطيين والجمهوريين التي لا تزال تهدد بإخفاق البلاد في سداد الديون الشهر المقبل.

وقالت يلين إن التخلف عن السداد في الولايات المتحدة "من المرجح أن يعجل بأزمة مالية تاريخية من شأنها أن تفاقم الضرر الناجم عن حالة الطوارئ الصحية العامة المستمرة، وتدفع الولايات المتحدة إلى الركود وتتركها أمة أضعف بشكل دائم".

وأضافت يلين: "لا يجوز التسامح مع التأخير أو التقصير، ويجب على المشرعين التصرف بسرعة".

رفض زعيم الأقلية في مجلس الشيوخ ميتش ماكونيل طلب يلين من الجمهوريين الانضمام إلى الديمقراطيين في رفع سقف الديون الفيدرالية، تاركًا الجانبين على خلاف قد يتطلب أسابيع حتى يتم تجاوز الحد المسموح به.