.
.
.
.
اقتصاد أميركا

الفيدرالي يخفض بشكل حاد تقديراته للنمو هذا العام ويتوقع زيادة التضخم

نشر في: آخر تحديث:

توقع البنك المركزي الأميركي الذي أبقى معدلات الفائدة بدون تغيير أمس الأربعاء، تضخما أعلى من المتوقع هذا العام، ولاحظ أن متحور دلتا يبطئ الانتعاش الاقتصادي، كما خفض توقعاته للنمو لعام 2021.

وأشار الاحتياطي الفيدرالي في بيان عقب اجتماع لجنته النقدية، إلى أنه قد يكون مستعدا "قريبا" لتقليص دعمه للاقتصاد.

في الوقت الراهن، يتوقع أن يتسارع التضخم إلى 4,2% هذا العام مقابل 3,4% المقدرة في يونيو، قبل أن يتباطأ إلى 2,2% عام 2022 (+0,1 نقطة مقارنة بتقديراته السابقة) وأن يبقى دون تغيير عام 2023.

في موازاة ذلك، خفض الاحتياطي الفيدرالي بشكل حاد تقديراته لنمو الناتج المحلي الإجمالي للولايات المتحدة لعام 2021 إلى 5,9%، بعدما كانت 7% في يونيو.

وفي ما يتعلق بالعام المقبل، رفع تقديراته للنمو في الولايات المتحدة ليصل إلى 3,8% (+0,3 نقطة).

على صعيد التوظيف، قدر معدل البطالة في الوقت الراهن بـ 4,8% (+0,3 نقطة) لعام 2021. لكن من المفترض أن ينخفض إلى 3,8% العام المقبل ويعود إلى مستوى ما قبل الوباء في العام التالي.