.
.
.
.
لقاح كورونا

"الصحة العالمية": 4% فقط من سكان إفريقيا حصلوا على التطعيمات الكاملة

الدول الأكثر ثراءً هيمنت على غالبية جرعات لقاحات كوفيد-19 حول العالم

نشر في: آخر تحديث:

قالت منظمة الصحة العالمية إن تسع دول إفريقية فقط حققت هدف تطعيم 10% من سكانها ضد كوفيد-19 بحلول نهاية سبتمبر، وهي إحصائية توضح مدى تخلف القارة عن معدلات التطعيم العالمية.

وضع المعيار هذا العام، كجزء من جهود دفع كل دولة لتطعيم ما لا يقل عن 40% من سكانها بحلول نهاية عام 2021.

وقال الدكتور ريتشارد ميهيجو، منسق برنامج منظمة الصحة العالمية لتطوير اللقاحات في إفريقيا، في مؤتمر صحافي أمس الخميس، إن 4% فقط من سكان إفريقيا حصلوا على التطعيمات الكاملة، ولا يزال الطريق طويلاً للوصول إلى هدف نهاية العام.

من بين البلدان التسعة التي حققت الهدف، تلك التي لديها عدد قليل نسبيًا من السكان، بما في ذلك الدول الجزرية كموريشيوس وسيشيل، التي لقحت بالكامل ثلثي سكانها.

على الرغم من أن معدل الإصابة في إفريقيا ظل بشكل عام أقل منه في القارات الأخرى، إلا أن المستويات المنخفضة للتلقيح تزيد من خطر ظهور متغيرات جديدة مع استمرار انتشار الفيروس، كما قال الخبراء.

لدى منظمة الصحة العالمية بيانات موثوقة عن 52 من أصل 54 دولة إفريقية - لم تقدم إريتريا إحصاءات، وتنزانيا قدمت فقط أرقاماً جزئية - حوالي نصفهم قاموا بتطعيم أقل من 3% من سكانهم، بما في ذلك العديد من الدول الأكثر اكتظاظًا بالسكان، مثل نيجيريا والكونغو وكينيا وأوغندا.

عانت القارة من نقص في اللقاحات، تفاقم بسبب النقص في الإمدادات من مبادرة مشاركة اللقاحات العالمية Covax. ولم تمنحها الدول الغنية التي تعهدت بدعم المبادرة سوى جزء يسير من الجرعات الموعودة.

وقامت الدول الأكثر ثراءً بالهيمنة على غالبية جرعات لقاحات كوفيد-19 حول العالم. كان هذا النمط هو نفسه في إفريقيا، حيث تفوقت البلدان ذات الاقتصادات الأكثر تقدمًا، بما في ذلك جنوب إفريقيا والمغرب وبوتسوانا، على جيرانها الأفقر.

قال الدكتور ميهيجو: "في إفريقيا، كانت القضية الرئيسية قضية عرض وليس قضية طلب".