.
.
.
.
اقتصاد السعودية

السعودية: إيرادات الضرائب ترتفع 173.4% بالنصف الأول إلى 163 مليار ريال

إجمالي الضرائب على السلع والخدمات بنهاية العـــام 233 مليار ريال

نشر في: آخر تحديث:

سجلت إيرادات الضرائب في السعودية حتى شـــهر يونيو مـــن العـــام 2021 نحو 163 مليـــار ريال، وذلك بارتفاع نسـبته 173.4% مقارنة بالفترة نفسها من العام السـابق، ومن المتوقع أن تسـجل الإيرادات الضريبيـــة للعـــام 2021 حوالي 297 مليـــار ريـــال بارتفـــاع نســـبته 15.4% عـــن المقـــدر فـــي الميزانيـــة نتيجـــة توقـــع اســـتمرار التعافي التدريجي للنشـــاط الاقتصادي.

وعزت وزارة المالية السعودية ذلك إلى ارتفـــاع إيـــرادات الضرائـــب علـــى الدخـــل والأرباح والمكاســـب الرأسمالية حيث بلغت حوالـــي 10 مليارات ريال للنصـــف الأول من العام مرتفعـــة بنســـبة 99.6% عـــن العـــام الســـابق، ويعـــود ذلـــك للانخفـــاض الملحـــوظ فـــي إيـــرادات هـــذا البنـــد فـــي العـــام الســـابق نتيجة تأجيـــل اســـتحقاق دفـــع الإقرارات كمبـــادرة لدعـــم القطـــاع الخاص فـــي ظـــل ظـــروف جائحـــة "كوفيـــد-19".

ومـن المتوقـع أن تصل الضرائـــب على الدخـل والأرباح والمكاسـب الرأسـمالية حوالي 17 مليـار ريـال بنهايـة العـام مسـجلة ارتفـــاعا بنســـبة %5.29 مقارنـــة بالميزانية.

الضرائب على السلع والخدمات

وســـجلت الإيرادات مـــن الضرائـــب على الســـلع والخدمـــات نحو 122 مليـــار ريال للنصـــف الأول من العام، حيث ارتفعت بنســـبة 195.6% مقارنـــة بالفتـــرة المماثلـــة مـــن العـــام الســـابق، نتيجـــة تطبيـــق الحكومـــة للمبـــادرات التحفيزيـــة فـــي عـــام 2020 بغـــرض مســـاندة القطاع الخاص شـــملت على بعـــض الإعفاءات والتأجيـــل فـــي ســـداد بعـــض الضرائـــب والتـــي بدورهـــا أثـــرت علـــى حصيلـــة الإيرادات خلال النصـــف الأول مـــن العـــام الماضـــي. بالإضافة إلـــى أثـــر رفـــع نســـبة ضريبـــة القيمـــة المضافـــة إلى 15% والتحســـن الملحـــوظ فـــي النشـــاط الاقتصادي وارتفـــاع مســـتويات الاستهلاك خـــال النصـــف الأول مـــن العام الحالـــي مقارنة بالفتـــرة المماثلـــة مـــن العـــام الماضـــي المتأثرة ُ بالقيـــود والتدابيـــر الاحترازيـــة.

وتتوقع وزارة المالية أن تســـجل إجمالـــي الضرائب على السلع والخدمات بنهاية العـــام نحو 233 مليـــار ريـــال بنســـبة ارتفـــاع 11.9% عـــن المقدر فـــي الميزانيـــة، نتيجـــة الأثر الإيجابي لتعافـــي النشـــاط الاقتصادي المتوقع، واســـتمرار تحسن مؤشـــرات الاســـتهلاك والاســـتثمار.

الرسوم الجمركية

وبالنســـبة للضرائـــب علـــى التجـــارة والمعامـــلات الدوليـــة (الرســـوم الجمركيـــة)، بلغـــت نحـــو 8 مليار ريال للنصـــف الأول مـــن العـــام مرتفعـــة بنســـبة 6.7% عـــن الفتـــرة المماثلـــة. كمـــا تجـــدر الإشارة إلـــى ارتفـــاع إجمالي الواردات الســـلعية خلال النصف الأول من العام الحالي 2021 بنســـبة 5.9% مقارنة بالفتـــرة نفســـها مـــن العـــام الســـابق بحســـب بيانـــات الهيئـــة العامـــة للإحصاء.

وقالت الوزارة إن هذا يأتي انعكاســـا لارتفـــاع معـــدلات النمـــو الاقتصادي خـــال النصـــف الأول مـــن هـــذا العـــام. ويتوقع أن تبلـــغ إيـــرادات هـــذا البنـــد بنهايـــة العـــام نحـــو 17 مليـــار ريال في العـــام 2021م مرتفعة عـــن المقـــدر فـــي الميزانية بنســـبة 9.1% نتيجة تحســـن النشـــاط الاقتصـــادي وعـــودة حركـــة التجـــارة العالميـــة، بالإضافة إلـــى الأثر الكامل لزيادة الرســـوم الجمركية على عدد من الســـلع فـــي يونيـــو مـــن العـــام 2020.

وســـجلت إيـــرادات الضرائـــب الأخرى ومنهـــا الـــزكاة، حوالـــي 23 مليـــار ريـــال بارتفاع نســـبته 316.9% مقارنـــة بالفتـــرة نفســـها مـــن العـــام الســـابق، وذلـــك بســـبب تأجيـــل تقديـــم الإقرارات الزكويـــة كمبـــادرة لدعـــم القطـــاع الخـــاص في ظـــل الجائحـــة في العـــام الماضي. وتجـــدر الإشارة إلى أن جـــزءا كبيـــرا مـــن إيـــرادات هـــذا البنـــد يتـــم تحصيلها خـلال النصـــف الأول مـــن العـــام.

ومـــن المتوقـــع أن تســـجل إيرادات الضرائب الأخرى نحو 29 مليار ريال بنســـبة ارتفـــاع تصـــل إلـــى 59.4% مقارنـــة بالمقـــدر فـــي الميزانيـــة، ويعـــزى ذلـــك إلى تحســـن النشاط الاقتصادي عـــن المتوقع بالإضافة إلـــى تحصيـــل مبالغ غيـــر متكررة.