.
.
.
.
التغير المناخي

محيي الدين للعربية: 3 مطالب لنجاح قمة المناخ في غلاسكو

أكد وجود مشكلة باستثمارات التكيّف والتعهد بالتعادل الكربوني قبل عام 2050

نشر في: آخر تحديث:

اعتبر الدكتور محمود محيي الدين، مدير تنفيذي في صندوق النقد الدولي، أن موضوع التغير المناخي لا يزال يحمل ملفات بالغة الأهمية ستتضمن في نقاشات ممثلي 190 دولة ليومين في مؤتمر منظمة الأمم المتحدة في غلاسكو لتغير المناخ أو ما يعرف اختصارا بـ"كوب 26".

وأضاف محيي الدين في مقابلة مع "العربية" أن قمةالمناخ يجب أن تعطي إجابات لثلاثة أسئلة كي تكون ناجحة، أولها الوفاء بوعود اتفاق باريس، ومن أهمها وضع القواعد التنفيذية للاتفاق، والثاني الوفاء بـ 100 مليار دولار من الدول المتقدمة للدول النامية.

أما الأمر الثالث الواجب الإجابة عليه من المجتمعين في قمة غلاسكو، يتمثل في الاستثمارات والتكنولوجيا المطلوبة للوصول للمستهدفات المناخية العالمية.

وأشار إلى وجود مشكلة حقيقة في استثمارات التكيف، بجانب التعهدات للوصول بالتعادل الكربوني قبل عام 2050.

وقال إن قمة الأمم المتحدة للمناخ COP 26 التي بدأت أعمالها في غلاسكو، سيكون مطلوبا منها معالجة هذه التحديات، مقترحا العودة إلى أساس العام 2015 من متطلبات القضاء على الفقر وتأمين الكهرباء وتوفير المياه و800 مليون إنسان فقير بجانب اتفاق المناخ.

يذكر أن زعماء الدول الكبرى انتقلوا من قمة العشرين في روما إلى غلاسكو، لقمة المناخ في خطوة تسعى للحصول على هدف موحد للوصول إلى الحياد الكربوني.