.
.
.
.
التغير المناخي

اتفاق على مضض في غلاسكو بعد تعديل اللغة المتعلقة بالفحم

بضغط من الهند والصين

نشر في: آخر تحديث:

توصل المفاوضون من نحو 200 دولة اجتمعوا في غلاسكو إلى اتفاق يسعى إلى الحفاظ على هدف اتفاقية باريس للمناخ ويذكر علانية، للمرة الأولى، خطط التعامل مع الفحم، وذلك بعد أسبوعين من محادثات الأمم المتحدة للتغير المناخي COP26.

تم الاتفاق على مضض بعد الرضوخ لمطالبة كل من الصين والهند في اللحظة الأخيرة بتعديل اللغة المتعلقة بقرار استخدام الفحم، إلى التخفيض التدريجي بدلا من التخلص التدريجي.

وتمت الموافقة على إلغاء الدعم غير الفعال للوقود الأحفوري وتعزيز الأهداف المناخية في وقت أقرب.

ورغم هذا الاتفاق، إلا أنه واجه موجة من الانتقادات، بسبب عدم كفايته للحد من ارتفاع درجات الحرارة العالمية إلى 1.5 درجة مئوية وهو الهدف الممتد لاتفاقية باريس.

يُشار إلى أن الاتفاقية لم تتطرق بما يكفي لزيادة الدعم المالي لمساعدة الدول الفقيرة على الانتقال إلى الطاقة النظيفة.