.
.
.
.
تركيا

أردوغان: أرقام التضخم في تركيا لا تتماشى مع الأوضاع الاقتصادية

قال إن آثار السياسة الاقتصادية الحالية في بلاده ستأتي نتائجها في الصيف

نشر في: آخر تحديث:

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن أرقام التضخم في بلاده لا تتماشى مع الأوضاع الاقتصادية.

وأضاف أردوغان أن آثار السياسة الاقتصادية الحالية في تركيا ستأتي نتائجها في الصيف.

ووصلت معدلات التضخم في تركيا إلى أعلى مستوياتها منذ وصول أردوغان إلى السلطة.

وبلغ التضخم 36.08% كمعدل سنوي في تركيا، وهي نسبة قياسية لم تسجل منذ 20 عاماً أي منذ 2002، وفقا لبيانات رسمية.

يمكن تفسير هذا التضخم، الذي يزيد بأكثر من سبع مرات عن الهدف الأولي للحكومة، بهبوط الليرة التركية، التي فقدت أكثر من 45% مقابل الدولار خلال عام واحد.

وكان استطلاع أجرته رويترز أظهر أن‭‭ ‬‬معدل التضخم السنوي في تركيا من المتوقع أن يتجاوز مستوى 30%، في ديسمبر للمرة الأولى منذ عام 2003، مع ارتفاع الأسعار بسبب تقلبات قياسية لليرة التركية.

وفي الاستطلاع الذي شمل 13 خبيرا اقتصاديا، بلغ متوسط توقعاتهم للتضخم 30.6%، وهو الأعلى منذ مايو 2003. وتراوحت التوقعات بين 26.4% إلى 37.3%.

وبلغ التضخم حوالي 20%، في الأشهر القليلة الماضية مدفوعا بهبوط الليرة إلى مستويات قياسية منخفضة، بعد أن خفض البنك المركزي أسعار الفائدة بمقدار 500 نقطة أساس منذ سبتمبر تحت ضغط من الرئيس رجب طيب أردوغان.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة