.
.
.
.
بريكست

بريطانيا: صفقة مرتقبة مع الاتحاد الأوروبي بشأن التجارة بعد بريكست

اجتماعات بدأت أمس بين بريطانيا والاتحاد الأوروبي لإعادة بناء علاقتهما

نشر في: آخر تحديث:

قالت وزيرة خارجية بريطانيا ليز تروس، اليوم الجمعة هناك صفقة ستتم مع الاتحاد الأوروبي بشأن التجارة بعد بريكست.

ودعت تروس بريطانيا والاتحاد الأوروبي إلى إعادة بناء علاقتهما، حيث اجتمعت وكبير مسؤولي بريكست في التكتل يوم أمس لإجراء محادثات بشأن النزاع الشائك بشأن إيرلندا الشمالية في مسعى لحل الخلافات بشأن الترتيبات التجارية بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، والخاصة بإيرلندا الشمالية، وهي جزء من المملكة المتحدة يشترك في حدود برية مع إيرلندا العضو في الاتحاد الأوروبي.

والتقت تروس، التي تم تعيينها في منصب المفاوضة البريطانية بشأن بريكست مؤخرا خلفا لديفيد فروست، نائب رئيسة المفوضية الأوروبية ماروس سيفكوفيتش في تشيفنينغ هاوس، المنتجع الرسمي لوزيرة الخارجية في منطقة "كينت" جنوب بريطانيا.

وحثت تروس الاتحاد الأوروبي على إظهار "نهج عملي" لحل المشاكل التي أدت إلى توتر العلاقات منذ انسحاب بريطانيا من التكتل الذي يضم 27 دولة العام الماضي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة