.
.
.
.
روسيا و أوكرانيا

فرنسا: روسيا تواجه "حرباً اقتصادية".. واقتصادها سينهار

اتفق الغرب على إزالة البنوك الروسية الرئيسية من نظام "سويفت"

نشر في: آخر تحديث:

قال وزير المالية الروسي برونو لومير لراديو فرانس إنفو، اليوم الثلاثاء، إن روسيا ستشهد انهيار اقتصادها جراء العقوبات مع شن الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة "حربا اقتصادية" ضدها.

وكانت وزيرة الخارجية البريطانية ليز تراس، أعلنت الاثنين، أن بلادها ستشدد عقوباتها التي تستهدف القطاع المالي الروسي ردًا على غزو أوكرانيا، وذلك عبر تجميد أصول جميع المصارف الروسية على أراضيها "في الأيام المقبلة".

وفرضت لندن عقوبات على البنك المركزي ووزارة المالية الروسيين صباح أمس الاثنين، مما ساهم في انهيار الروبل إلى أدنى مستوياته.

كما أعلن رئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا الاثنين، أن بلاده ستفرض عقوبات على رئيس بيلاروسيا ألكسندر لوكاشينكو، وستقيّد التعاملات المالية مع المصرف المركزي الروسي على خلفية غزو موسكو لأوكرانيا.

واتفقت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وكندا يوم السبت، على إزالة البنوك الروسية الرئيسية من نظام "سويفت"، وهو الاسم المختصر لجمعية الاتصالات المالية بين المصارف في العالم، والذي يربط أكثر من 11000 مؤسسة مالية تعمل في أكثر من 200 بلد وإقليم، وهو أقوى الأسلحة المالية التي يمكن أن تُعاقب به دولة، إذ سيقطع البلاد عن جزء كبير من النظام المالي العالمي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة