اقتصاد

مجموعة السبع تطالب بهذا الإجراء لتجنب أزمة غذاء عالمية

اتخاذ الاحتياطات ضد فرض قيود غير مبررة على الصادرات

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

حثت مجموعة الدول السبع الصناعية، على عدم تقييد صادراتها الغذائية بسبب الحرب في أوكرانيا بعد اجتماع لوزراء الزراعة لمناقشة الأزمة في برلين.

وقال الوزراء في بيان مشترك يوم الجمعة: "ندعو جميع الدول إلى إبقاء أسواقها الغذائية والزراعية مفتوحة واتخاذ الاحتياطات ضد فرض قيود غير مبررة على الصادرات".

وأفاد وزير الزراعة الألماني جيم أوزدمير الذي تتولى بلاده حاليا رئاسة مجموعة السبع، إنه "قلق للغاية" بشأن التأثير المحتمل في حال تقليص الصادرات.

وقال أوزدمير: "إذا فكر الجميع في أنفسهم في هذا الوضع، فسيؤدي ذلك إلى تفاقم الأزمة وسيتسبب في ارتفاع الأسعار إلى أعلى مستوى. هذه تكاليف يمكن تجنبها ولسنا في حاجة إليها فالأزمة بالفعل سيئة بما يكفي".

أدى الغزو الروسي لأوكرانيا إلى مفاقمة ارتفاع أسعار السلع الأساسية بما في ذلك الغذاء والنفط، إذ تعد كل من روسيا وأوكرانيا منتجين رئيسيين للمواد الغذائية، بما في ذلك زيت عباد الشمس والقمح. ويعتمد الشرق الأوسط بشكل خاص على واردات من البلدين.

وحذر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الخميس، من أن أسعار المواد الغذائية سترتفع بسبب العقوبات لأن موسكو من أكبر منتجي الأسمدة في العالم.

من جانبه، حذر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، إثر قمة أوروبية في فرساي من أن أوروبا وإفريقيا "ستشهدان اضطرابا كبيرا على الصعيد الغذائي" في الـ12- 18 شهرا المقبلة بسبب الحرب في أوكرانيا.

وأضاف ماكرون: "علينا أن نعيد تقييم استراتيجياتنا الانتاجية للدفاع عن سيادتنا الغذائية كاوروبيين، وأيضا إعادة تقييم الاستراتيجية حيال إفريقيا، وإلا فإن دولا عدة في إفريقيا ستتضرر ".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.