اقتصاد

ارتفاع أسعار الوقود في سريلانكا قبيل محادثات مع صندوق النقد

سريلانكا تشهد أسوأ أزمة اقتصادية منذ استقلالها عن بريطانيا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

رفعت شركة كبرى للوقود في سريلانكا الأسعار بنسبة 35% اليوم الاثنين، في وقت يتوقع بأن تطلق الحكومة محادثات مهمة مع صندوق النقد الدولي للاتفاق على حزمة إنقاذ.

وتشهد سريلانكا أسوأ أزمة اقتصادية منذ استقلالها عن بريطانيا عام 1948.

وأدى ذلك إلى نقص في الوقود والغذاء والأدوية الأساسية.

وأعلنت شركة "لانكا آي أو سي" Lanka IOC، التي تبيع الوقود بالتجزئة وتشكّل ثلث السوق المحلي، أنها رفعت سعر الديزل بـ75 روبية إلى 327 للتر، بينما تم رفع البترول بـ35 روبية إلى 367 روبية (1.20 دولارا).

ولم ترفع "شركة سيلان للبترول" Ceylon Petroleum Corporation، التي تساهم في ثلثي السوق وفرضت قواعد لتقنين استهلاك الوقود الأسبوع الماضي، أسعارها فورا، لكن لم يكن من الممكن العثور على الوقود في معظم محطات البنزين.

وذكرت "لانكا آي أو سي"، الفرع المحلي لـ"شركة النفط الهندية" أن التراجع الكبير في قيمة العملة المحلية أجبرها على رفع الأسعار مجددا، بعد ثلاثة أسابيع على زيادتها بنسبة 20%.

ومنذ مطلع العام، ارتفعت أسعار البترول بنسبة 90%، بينما ارتفع الديزل المستخدم عادة في المواصلات العامة بنسبة 138%.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة