اقتصاد السعودية

تغريم مقيم سوري في السعودية 100 ألف ريال مع السجن والإبعاد

بعد إدانته بجريمة التستر في مزاولة النشاط التجاري

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

شهّرت وزارة التجارة السعودية بمقيم من الجنسية السورية بعد صدور حكم قضائي يُدينه بارتكاب جريمة التستر في مزاولة النشاط التجاري بمواد البناء، حسب ما أفادت وكالة الأنباء السعودية "واس".

وتعود تفاصيل القضية لضبط المتستر عليه أثناء قيامه بنقل كميات كبيرة من حجر الرخام على إحدى الطرق الرئيسة، حيث اتضح عمله لحسابه الخاص في استيراد حجر الرخام للواجهات المنزلية وشحنها ونقلها للمشترين في مناطق المملكة.

وتبيّن زيادة حجم تعاملاته المالية من خلال تحويل الأموال الناتجة عن نشاطه التجاري غير المرخص خارج السعودية.

وبناء عليه تمت إحالته إلى النيابة العامة، ومن ثم القضاء تطبيقا لأحكام نظام مكافحة التستر.

وأصدرت المحكمة الجزائية بالرياض حكما قضائيا بسجنه لمدة سنة، وفرض غرامة مالية 100 ألف ريال، والتشهير به على نفقته، إضافة إلى العقوبات التبعية المقررة نظاما وهي إغلاق المنشأة وتصفية النشاط وشطب السجل التجاري، والمنع من مزاولة النشاط التجاري، واستيفاء الزكاة والرسوم والضرائب، وإبعاده عن المملكة وعدم السماح له بالعودة إليها للعمل.

يذكر أن البرنامج الوطني لمكافحة التستر اعتمد آليات حديثة تسهم في التضييق على منابع التستر والقضاء على اقتصاد الظل، حيث تعمل 20 جهة حكومية على ضبط المتسترين بتقنيات الذكاء الاصطناعي وتحليل البيانات والمعلومات، وإيقاع العقوبات النظامية والتي تصل إلى السجن خمس سنوات، وغرامة مالية 5 ملايين ريال، وحجز ومصادرة الأموال غير المشروعة بعد صدور أحكام قضائية نهائية ضد المتورطين.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة