اقتصاد أميركا

التضخم يدفع الأميركيين لاقتراض 40 مليار دولار في شهر واحد

قال مجلس الاحتياطي الفيدرالي إن الأميركيين اقترضوا 98.9 مليار دولار إضافية على أساس ربع سنوي

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أثقل الأميركيون كاهلهم بديون إضافية بقيمة 40.1 مليار دولار في يونيو، وفق ما قاله مجلس الاحتياطي الفيدرالي يوم الجمعة.

كان الرقم أعلى بكثير من توقعات الاقتصاديين.

ونما الاقتراض في أميركا بنسبة 10.5٪ في يونيو، مقارنة بـ 6.3٪ في مايو، وفقًا لتقرير الائتمان الاستهلاكي لمجلس الاحتياطي الفيدرالي. وارتفع الدين المتجدد - تقريبًا أرصدة بطاقات الائتمان المستحقة - بنسبة 16٪ بعد زيادة بنسبة 7.8٪ في مايو.

ونمت الديون غير المتجددة، والتي تشمل قروضاً مثل قروض السيارات وقروض الطلاب، بنسبة 8.8٪ بعد زيادة بنسبة 5.8٪ في مايو. هذه الأرقام لا تشمل أرصدة الرهن العقاري، والتي تمثل معظم الديون التي تحملها الأسر.

قال مجلس الاحتياطي الفيدرالي إن الأميركيين اقترضوا 98.9 مليار دولار إضافية على أساس ربع سنوي. ويأتي تقرير يوم الجمعة في أعقاب بيان منفصل من بنك الاحتياطي الفيدرالي في نيويورك، أفاد بأن ديون الأميركيين غير المتعلقة بالإسكان تضخمت بمقدار 103 مليارات دولار في الربع الثاني، وهي أكبر زيادة منذ العام 2016.

تأتي القفزة مع استمرار التضخم عند أعلى مستوى له في أربعة عقود. وارتفع التضخم إلى 9.1٪ على أساس سنوي في يونيو، مع زيادات في أسعار المواد الغذائية والغاز وارتفاع واسع النطاق في جميع الفئات تقريبًا، بسبب مزيج من ارتفاع تكاليف الطاقة ومشاكل العرض.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.