اقتصاد روسيا

فائض الحساب الجاري لروسيا يتضاعف 3 مرات منذ بداية العام

اقترن انخفاض الواردات بازدهار عائدات مبيعات الطاقة والسلع

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

تضاعف فائض الحساب الجاري لروسيا منذ بداية العام بأكثر من ثلاثة أضعاف مقارنة بالعام الماضي، بعد أن سجل مستويات قياسية منذ غزو أوكرانيا، حيث اقترن انخفاض الواردات بازدهار عائدات مبيعات الطاقة والسلع في الخارج.

اتسع الفائض في الحساب الجاري، وهو أوسع مقياس لتدفقات التجارة والاستثمار، إلى ما يقرب من 167 مليار دولار في الفترة من يناير إلى يوليو، مقارنة بما يزيد قليلاً عن 50 مليار دولار خلال الفترة نفسها من العام السابق، بحسب ما قاله بنك روسيا في تقدير أولي نُشر اليوم الثلاثاء.

أصبحت العائدات مصدرًا مهمًا للعملة الصعبة للكرملين منذ غزو أوكرانيا في فبراير. وساهم انهيار الواردات، مدفوعًا جزئيًا بالعقوبات الدولية بسبب الحرب، في هذا الفائض.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.