روسيا و أوكرانيا

ميل روسي في قمة "العشرين" لتمديد صفقة الحبوب.. بشرط واحد

ينتهي سريان الاتفاق في 19 نوفمبر الجاري

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

نقلت وكالة "تاس" للأنباء عن وزير المالية الروسي أنطون سيلوانوف، قوله اليوم الأربعاء، إن روسيا تحدثت لصالح تمديد اتفاق الحبوب في البحر الأسود خلال قمة مجموعة العشرين، بشرط السيطرة على الإمدادات وتوجيهها إلى الدول المحتاجة.

من جانبه، أعرب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الأربعاء، عن اعتقاده بأن اتفاق تصدير الحبوب بين روسيا وأوكرانيا سيتم تمديده، بعد موعد انتهاء سريانه في 19 نوفمبر، مضيفاً أن أنقرة تبذل جهوداً لتمديده لمدة عام.

وقال أردوغان في مؤتمر صحافي خلال قمة مجموعة العشرين في بالي بإندونيسيا، إن المحادثات بشأن تمديد الاتفاق مستمرة، مشدداً على أنه "مهم للعالم"، وفق "رويترز".

يشار إلى أن مبادرة تصدير الحبوب الأوكرانية عبر البحر الأسود الذي تسيطر عليه السفن الروسية، كانت أبرمت في يوليو الماضي برعاية أممية وتركية، مقلّصة من مخاوف الأمن الغذائي، خصوصاً في بعض أنحاء العالم النامي الذي يعتمد بشدة على واردات الحبوب.

وقد سمحت بتصدير نحو 10 ملايين طن من الحبوب الأوكرانية.

وكان الرئيس التركي، قال في وقت سابق هذا الشهر، إنه اتفق مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين على أن الحبوب المرسلة بموجب اتفاق البحر الأسود يجب أن تذهب مجاناً إلى الدول الأفريقية الفقيرة، بعد اتهامات روسية للغرب بالاستئثار بمعظم الشحنات الأوكرانية التي تم تحريرها.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.