صندوق النقد

مديرة صندوق النقد: ثلث الاقتصاد العالمي سيواجه ركودا في 2023

قالت إن العام الحالي سيكون "صعبا" على معظم الاقتصاد العالمي

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

أطلقت المديرة العامة لصندوق النقد الدولي تحذيرا قويا بشأن الصعوبات التي تواجه الاقتصاد العالمي في عام 2023.

"بالنسبة لجزء كبير من الاقتصاد العالمي، فإن 2023 سيكون عامًا صعبًا باعتبار المحرك الرئيسي للنمو العالمي - الولايات المتحدة وأوروبا والصين - كلها تعاني من الضعف"، بحسب كريستالينا غورغيفا يوم الأحد.

ما هو الخطر الأكبر على الاقتصاد العالمي في 2023؟

سيكون العام الجديد "أصعب من العام الذي غادرناه"، وفق ما قالت غورغيفا لبرنامج إخباري صباح اليوم الأحد على شبكة "CBS".

وأشارت إلى أن الاقتصادات الرئيسية الثلاثة - الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي والصين - كلها تتباطأ في وقت واحد.

وأوضحت أن عام 2023 سيكون صعبا على معظم الاقتصاد العالمي، حيث يتوقع دخول ثلث الاقتصاد العالمي في ركود خلال العام.

"نصف الاقتصادات الأوروبية ستدخل في الركود، وزيادة إصابات كوفيد في الصين تمثل أنباء مقلقة للاقتصاد العالمي في الأجل القريب"، بحسب غورغيفا.

ولفتت إلى أن آفاق الاقتصادات الناشئة أسوأ بسبب مستويات الدين وقوة الدولار.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.