اقتصاد أوروبا

الاتحاد الأوروبي: منطقة اليورو ستتجنّب الركود بهامش "ضئيل" هذا الشتاء

بدعم من انخفاض أسعار الغاز

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

رفع الاتحاد الأوروبي، اليوم الاثنين، توقّعاته للنمو في منطقة اليورو للعام 2023 من 0.3 إلى 0.9%، على خلفية انخفاض أسعار الغاز، مشيراً إلى أنها ستتجنّب الركود بفارق ضئيل هذا الشتاء.

وخفّضت بروكسل توقّعات التضخّم الإجمالية للعام المقبل إلى 5.6%، لكنّها حذرت من أنّ "الرياح المعاكسة الاقتصادية لا تزال قوية".

وتوقع البنك المركزي الأوروبي نموا سلبيا في الربع الأخير من العام الماضي وأول ربعين من العام الحالي قبل العودة للتعافي، لذلك فإن نتيجة إيجابية في الشهور الأخيرة من 2022 ستعني أن التكتل ربما يكون تفادى الركود الذي يتحدد بتسجيل نمو سلبي لربعين متعاقبين.

كانت مجموعة غولدمان ساكس غيرت من نظرتها لاقتصاد منطقة اليورو إلى النمو مقارنة بتوقعات سابقة بالانكماش.

ورفعت "غولدمان ساكس" من توقعاتها لنمو اقتصاد أوروبا إلى 0.6% مقارنة مع توقعات سابقة بانكماش 0.1% في العام الحالي.

كما توقعت "غولدمان ساكس" أن تتراجع معدلات التضخم في أوروبا بأكثر من التوقعات لتصل إلى 3.25% بنهاية 2023.

وجاء تعديل النظرة نتيجة تراجع أسعار الغاز الطبيعي وإظهار الاقتصاد مرونة أكثر بنهاية العام، إضافة إلى تخلي الصين عن قيود فيروس كورونا في وقت أقرب من التوقعات السابقة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.