اقتصاد بريطانيا

الجوع ينهش بطون البريطانيين.. ومئات الآلاف يلجأون إلى بنوك الطعام!

توزيع 3 ملايين طرد في عام حتى مارس وسط معاناة بسبب ارتفاع تكاليف المعيشة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قالت أكبر شبكة لبنوك الطعام في بريطانيا إن عدد الطرود الغذائية التي وزعتها زاد 37% إلى مستوى قياسي بلغ 3 ملايين طرد في عام حتى مارس/آذار إذ يعاني عدد متزايد من الناس بسبب أزمة ارتفاع تكاليف المعيشة.

وقالت "ذا تراسل تراست" التي تدعم 1300 مركز لبنوك الطعام في أنحاء المملكة المتحدة اليوم الأربعاء إن أكثر من مليون طرد غذائي جرى تقديمها لأطفال.

وأضافت أنه على مدار عام لجأ 760 ألف شخص لأول مرة إلى بنوك الطعام التابعة لها بزيادة 38% على أساس سنوي.

وشمل ذلك زيادة غير مسبوقة في عدد الأشخاص ممن لديهم عمل لكن لم يعد بإمكانهم تحقيق التوازن بين دخلهم المنخفض وتكاليف المعيشة المرتفعة.

ويعاني البريطانيون منذ أكثر من عام بسبب ارتفاع التضخم الذي تجاوز زيادات الأجور بالنسبة لجميع العاملين تقريبا.

وأظهرت بيانات رسمية نُشرت الأسبوع الماضي انخفاض تضخم أسعار المستهلكين في بريطانيا إلى 10.1% في مارس/آذار. لكن أسعار الأغذية والمشروبات غير الكحولية ارتفعت 19.1% في مارس/آذار مقارنة بمستواها قبل عام مسجلة أكبر زيادة من نوعها منذ أغسطس/آب 1977.

وبحسب البيانات فقد ارتفعت أسعار سلع البقالة 17.3% في أبريل/نيسان.

وذكرت شبكة (ذا تراسل تراست) أن عدد الطرود الغذائية التي قدمتها في عام حتى مارس/آذار تجاوز مثلي الكمية السنوية التي وزعتها بنوك الطعام قبل خمسة أعوام.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.