أميركا وبايدن

انتهاء محادثات سقف الديون الأميركية دون إحراز تقدم.. وبايدن "متفائل"

الحكومة الأميركية قد تعجز عن سداد جميع التزاماتها بحلول الأول من يونيو

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

عبّر الرئيس الأميركي، جو بايدن، السبت، عن تفاؤله بشأن إمكانية التوصل إلى حلّ لأزمة سقف الدين العام لتجنّب تخلّف واشنطن عن سداد ديونها.

وقال بايدن لصحافيين في قمة مجموعة السبع في هيروشيما "لا أزال أعتقد أننا سنتمكن من تجنّب التخلف عن السداد"، وفق ما ذكرته وكالة "فرانس برس".

فيما كشف النائب الجمهوري باتريك ماكهنري أن اجتماعا بين البيت الأبيض ومفاوضين من الحزب الجمهوري بشأن رفع سقف الديون الأميركية انتهى مساء الجمعة دون إحراز تقدم.

وأضاف النائب الجمهوري جاريت جريفز أن توقيت الاجتماع المقبل مع البيت الأبيض "غير محدد الآن".

وقال ماكهنري إنه غير واثق من أن المفاوضين سيصلون إلى الهدف الذي ينشده كيفن مكارثي رئيس مجلس النواب والمتمثل في حل أزمة رفع سقف الدين خلال الأيام القليلة المقبلة، وفق "رويترز".

إلى ذلك، قال الجمهوري كيفين مكارثي رئيس مجلس النواب الأميركي في مقابلة أجرتها معه قناة "فوكس نيوز بينزنس" إن المفاوضات بشأن سقف الدين الأميركي ستستأنف خلال الساعات المقبلة.

وأعلن البيت الأبيض اليوم السبت إنه لا تزال هناك خلافات جدية مع المفاوضين الجمهوريين في محادثات سقف الدين مشيرا إلى أن المحادثات ستظل صعبة مع سعي الجانبين للتوصل إلى اتفاق.

قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض كارين جان بيير للصحفيين في اليابان، ، إن "المفاوضين سيواصلون العمل نحو حل معقول لتجنب التخلف عن السداد".

كانت المحادثات توقفت بصفة مؤقتة في وقت سابق أمس الجمعة بين الأعضاء الجمهوريين في مجلس النواب وإدارة الرئيس جو بايدن حول رفع سقف الدين.

ولا يملك الجانبان سوى القليل من الوقت للتوصل إلى اتفاق لرفع حد اقتراض الحكومة الاتحادية البالغ 31.4 تريليون دولار أو المخاطرة بتخلف كارثي عن السداد.

وحذرت وزارة الخزانة من أن الحكومة قد تعجز عن سداد جميع التزاماتها بحلول الأول من يونيو/حزيران.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.