اقتصاد المغرب

المغرب يبرم اتفاقاً مع شركة ألمانية لتنفيذ مشاريع في صناعة السيارات

بقيمة إجمالية تصل نحو 92 مليون دولار

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

أشرف رئيس الحكومة المغربية عزيز أخنوش، في وقت متأخر من مساء أمس الثلاثاء بمدينة أكادير، على مراسيم توقيع مذكرتي تفاهم واتفاقية إطار لتنفيذ 6 مشاريع استثمارية في قطاع صناعة السيارات لشركة "LEONI" الألمانية بالمغرب، بقيمة إجمالية تصل 932 مليون درهم (نحو 92 مليون دولار).

وبحسب بيان الحكومة، فستمكن هذه المشاريع الاستثمارية من تنويع القطاع الصناعي في المغرب، وتعزيز السيادة الصناعية للدولة، والمساهمة في نمو وتطوير قطاع صناعة السيارات، وإبراز المغرب على الخريطة العالمية كوجهة صناعية ذات مصداقية وتنافسية عالية.

وأضاف المصدر أن المشاريع ستمكن من خلق أكثر من 7 آلاف وظيفة جديدة بحلول عام 2027، وفق ما نشره موقع "هسبريس" المغربية.

وتشمل المشاريع إنشاء وحدة لصناعة "الكابلات" الكهربائية، باستثمار يبلغ 188 مليون درهم في أغادير، بينما تتعلق المشاريع الخمسة الأخرى بتوسيع مصانع المجموعة الموجودة بمنطقة الدار البيضاء.

يشار إلى أن شركات فرنسية لصناعة السيارات مثل "بيجو سيتروين" و"رينو" أنشأت لها مصانع في المغرب لإنتاج المركبات والمحركات وقطع الغيار.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.