اقتصاد أميركا

يلين تتوقع تحسن سوق العمل وانخفاض التضخم حتى مع تباطؤ الاقتصاد الأميركي

القوائم المالية القوية للأسر الأميركية والشركات ستمثل مصدراً لقوة الاقتصاد

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قالت وزيرة الخزانة الأميركية جانيت يلين، إن الاقتصاد الأميركي في طريقه للحفاظ على قوة سوق العمل وانخفاض التضخم حتى لو تراجعت وتيرة النشاط الاقتصادي لفترة أطول قليلا.

وأضافت في تصريحات معدة سلفا في شركة للطاقة الشمسية المستخدمة في المنازل بمدينة "نيو أورليانز" أن القوائم المالية القوية للأسر الأميركية والشركات ستمثل مصدرا لقوة الاقتصاد الأميركي إلى جانب الاستمرار في بناء المصانع.

وأضافت يلين التي تقوم بزيارة إلى "نيو أورليانز" للترويج لجدول أعمال الرئيس جو بايدن الاقتصادي أن الاقتصاد الأميركي تغلب على توقعات تعرضه للركود هذا العام، وأثبت أنه أكثر مرونة مما كان متوقعا، وفق ما نقلته وكالة "رويترز".

وقالت يلين: "ما زلت أعتقد أن هناك طريقة لخفض التضخم مع الحفاظ على سوق عمل سليمة. وبدون التقليل من المخاطر الكبيرة المقبلة، فإن الأدلة التي رأيناها حتى الآن تشير إلى أننا نسير على هذا الطريق".

وأضافت يلين أن عددا متزايدا من مديري الشركات عبروا عن ثقتهم في الاقتصاد الأميركي.

وقالت الوزيرة: "في الوقت الذي يشهد فيه اقتصادنا تباطؤا في بعض جوانبه، فإن الأسر تنفق بوتيرة قوية وتواصل الشركات الاستثمار. وبالنظر للأمام، أتوقع أن تمثل القوة الحالية لسوق العمل والقوائم المالية القوية للأسر والشركات مصدرا للقوة الاقتصادية، حتى لو هدأ اقتصادنا أكثر قليلا مع انخفاض التضخم".

وسلطت يلين الضوء على مزايا الإنفاق المباشر والإعانات الضريبية لتصنيع أشباه الموصلات ومنتجات الطاقة النظيفة في التشريع الذي صدر العام الماضي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.