اقتصاد المغرب

صادرات المغرب إلى أميركا تحقق رقماً قياسياً

المنتجات الزراعية والأسماك تتصدر القائمة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

حققت صادرات المنتجات الغذائية والسمكية المغربية إلى الولايات المتحدة الأميركية خلال العام الماضي 4.3 مليارات درهم مغربي، (نحو 440 مليون دولار).

وحسب الأرقام الصادرة عن المؤسسة المستقلة لمراقبة وتنسيق الصادرات المغربية، فإن هذا الرقم يعتبر قياسياً، ويعكس إقبال المستهلكين الأميركيين على المنتوج المغربي.

وقد تم الإعلان عن هذه الأرقام عقب المشاركة المغربية في معرض الغذاء "fancy food show" المقام هذا الأسبوع بنيويورك، والذي كان فيه المغرب ضيف شرف الدورة، وفق ما نشرته صحيفة "هسبريس" المغربية.

واستفادت هذه الصادرات من اتفاقية التبادل الحر بين المغرب والولايات المتحدة الأميركية، وشملت بالأساس صادرات الحوامض والمنتجات الفلاحية المحولة، ثم منتجات الصيد البحري.

وكانت قيمة التبادل التجاري بين المملكة المغربية والولايات المتحدة الأميركية قد بلغت سنة 2020 حوالي 3,3 مليارات دولار (ما يعادل 29 مليار درهم).

ووقع اتفاق التبادل الحر بين البلدين في 15 يونيو/حزيران 2004، ودخل حيز التنفيذ في يناير 2005. ويعتبر المغرب البلد الوحيد في إفريقيا الذي يرتبط مع الولايات المتحدة بمثل هذا الاتفاق.

وقد ساهم التبادل الحر بين المغرب والولايات المتحدة في جذب عدد من الاستثمارات الأميركية، حيث تنشط حالياً في المغرب حوالي 150 شركة أميركية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.