اقتصاد أميركا

انكماش القطاع الصناعي في أميركا للشهر التاسع على التوالي

سجل 46.4 نقطة في يوليو

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

ارتفع مؤشر مديرى المشتريات الصناعي في أميركا ISM إلى 46.4 نقطة في يوليو/تموز من 46 في يونيو/حزيران، ما يشير إلى عدم وجود تحسن يذكر في القطاع في الولايات المتحدة، حيث انكمش القطاع للشهر التاسع على التوالي.

وكانت قراءة الشهر السابق هي أدنى مستوى منذ بداية جائحة كورونا في عام 2020، ويعد مستوى 50 نقطة هو الفاصل بين النمو والانكماش.

كما تحسنت إجراءات الطلبات الجديدة والإنتاج في يوليو، على عكس الشحنات الصادرة من السلع الأميركية والتي انخفضت لأدنى مستوى هذا العام.

وسجلت صناعتان فقط هما المنتجات البترولية والأثاث نمواً عاماً في يوليو، أما الملابس والبلاستيك والورق قادت 16 صناعة أخرى لتقلص النشاط الصناعي.

وللمقارنة مع الدولة المنافسة لأميركا اقتصاديا، انكمش نشاط قطاع المصانع في الصين للشهر الرابع على التوالي في يوليو على الرغم من أن الأرقام جاءت أفضل من الشهر السابق، فيما أصدرت السلطات تدابير جديدة بهدف إنعاش ثاني اقتصاد عالمي.

وجاءت قراءة مؤشر مديري المشتريات في قطاع المصانع عند 49.3 في يوليو، مرتفعة من 49 نقطة في يونيو لكنها تبقى أدنى من مستوى 50 نقطة الذي يشير إلى الانتعاش.

كما تراجع مؤشر PMI لقطاعات الأعمال والخدمات إلى 51.5 مقارنة مع قراءة شهر يونيو عند 53.2 مع تقلص النشاط في خدمات سوق رأس المال والعقارات.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.