خاص

ما أسباب أزمة انقطاع الكهرباء في مصر؟

بينها نقص المازوت وتصاعد الاستهلاك خلال الصيف

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قالت مراسلة العربية في القاهرة، الزميلة فهيمة زايد، إن السبب المباشر لأزمة الكهرباء الحالية في مصر يرجع إلى شح العملة الصعبة التي تعاني منها البلاد منذ فترة طويلة، وهو ما حدا بالحكومة إلى وقف استيراد المازوت، محطات الكهرباء أصبحت تعاني من نقص المازوت.

وأضافت زايد في مقابلة مع "العربية" إن الطاقة الإنتاجية للكهرباء في مصر كبيرة، حيث تبلغ 48 ألف ميغاوات، وبمقارنة مع ذروة الاستهلاك خلال السنوات الماضية، فهي في حدود 34 ألف ميغاوات، ومع ذلك أصبحت مصر الآن تعاني أزمة كهرباء كبيرة.

وأضافت أن ساعات الذروة في فترة الصيف زادت من حدة المشكلة، مشيرة إلى أن ذلك أدى بالحكومة للإعلان عن العودة إلى السماح باستيراد المازوت من جديد.

كان مجلس الوزراء المصري، أعلن أمس الاثنين، عن خطة تخفيف أحمال الكهرباء التي سيتم تنفيذها بدءا من الساعة الثانية عشرة ظهر اليوم الثلاثاء، في المحافظات المختلفة، بعد التنسيق بين وزارتي الكهرباء والبترول، وهو ما يعني تنظيم الانقطاعات بجدولة معينة.

وفي وقت سابق أعلن رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي، أن مصر ستستورد شحنات إضافية من المازوت لتشغيل محطات توليد الكهرباء للتغلب على مشكلة انقطاع التيار خلال الصيف، لافتاً إلى أن نظام تخفيف الأحمال وانقطاع الكهرباء في مدن وقرى مصر سيستمر ما دامت درجة الحرارة فوق 35 درجة مئوية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.