اقتصاد روسيا

روسيا: يمكننا تلبية الطلب المتزايد على الحبوب.. لولا العقوبات

قال: لا نزال مورداً جديراً بالثقة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قال الناطق باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، اليوم الخميس، إن روسيا يمكنها تلبية الطلب المتزايد على الحبوب بشكل أكبر لولا العقوبات غير القانونية، مؤكداً أنها كانت ولا تزال مورداً للحبوب جديراً بالثقة، وتفي بجميع التزاماتها في هذا الشأن.

وقال بيسكوف للصحافيين، تعليقاً على تصريح مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل بأن روسيا تنوي خلق اعتماد لدى البلدان النامية على إمداداتها من الحبوب الرخيصة: "الأمر ليس كذلك على الإطلاق، كانت روسيا دائماً ولا تزال، رغم المشاكل المعروفة، مورداً جديراً بالثقة.. وتفي بجميع التزاماتها"، وفق وكالة "تاس" الروسية للأنباء.

وأضاف أن روسيا كانت لتلبي الطلب المتزايد على الحبوب بشكل أكبر "لولا قيود العقوبات غير القانونية من وجهة نظر القانون الدولي" التي تضطر لمواجهتها.

وكانت روسيا قد أعلنت يوم 17 يوليو رفضها الاستمرار في "صفقة الحبوب"، بسبب عدم وفاء الدول الغربية بالتزاماتها فيما يخص الاتفاقيات المتعلقة بتوريد المنتجات الروسية إلى السوق العالمية، حيث أشارت الخارجية الروسية إلى أن الجزء الروسي من الاتفاقيات لم ينفذ قط ولم يتم الوفاء بالالتزامات التي قُدمت لموسكو على هذا الصعيد.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.