التغير المناخي

رئيس وزراء بريطانيا يلمح إلى خطط للتراجع عن بعض الأهداف المناخية

سوناك: بريطانيا يجب أن تكافح تغير المناخ "دون معاقبة العمال والمستهلكين"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

يستعد رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك، لخفض بعض التزامات بلاده المناخية، قائلاً إن بريطانيا يجب أن تكافح تغير المناخ "دون معاقبة العمال والمستهلكين".

أصدر ريشي سوناك بياناً مساء الثلاثاء رداً على تقرير نشرته هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) حول دراسة رئيس الوزراء تمديد المواعيد النهائية لفرض حظر على السيارات الجديدة التي تعمل بالبنزين والديزل – والمقررة حاليا في عام 2030 - وعلى وسائل التدفئة المنزلية الجديدة التي تعمل بالغاز الطبيعي.

وقال سوناك إنه سيحدد في خطاب سيلقيه هذا الأسبوع "نهجا متناسبا" تجاه ملف البيئة.

لم يفصح سوناك عن موعد الخطاب، والذي تشير توقعات إلى أنه سيبث الأربعاء.

وذكر سوناك في البيان "طوال سنوات عديدة، لم يكن السياسيون في الحكومات المتعاقبة التي تنتمي لجميع الأطياف السياسية صادقين بشأن التكاليف والمقايضات. لقد انتهجوا الطريق السهل بدلا من ذلك، قائلين: نستطيع الحصول على كل شيء".

لم يؤكد سوناك تفاصيل عن قراراته المناخية في البيان، وقال إنه سيفي بوعده خفض انبعاثات المملكة المتحدة من الغازات المسببة للاحتباس الحراري إلى الصفر بحلول عام 2050، ولكن "بطريقة أفضل وأكثر تناسبا".

أثار البيان استياء منظمات بيئية وأحزاب معارضة وبعض أعضاء حزب المحافظين الحاكم، الذي يقوده سوناك.

جاء بيان سوناك بالتزامن مع اجتماع سياسيين بارزين من بريطانيا وجميع أنحاء العالم في الجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك، حيث تحتل قضية المناخ "مكانة بارزة" في جدول الأعمال.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

الأكثر قراءة