اقتصاد إسرائيل

بنك إسرائيل المركزي يخفض سعر الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس

للمرة الأولى منذ ما يقرب من أربع سنوات

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00

خفض بنك إسرائيل المركزي أسعار الفائدة على الاقتراض قصير الأجل للمرة الأولى منذ ما يقرب من أربع سنوات، اليوم الاثنين، لتكون إسرائيل أول دولة متقدمة تيسر سياستها النقدية.

جاء هذا القرار بعد صدور بيانات أظهرت ضعف الاقتصاد وتراجع التضخم نتيجة لحرب إسرائيل الدائرة مع حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس).

وانقسم محللون قبل قرار الخفض، إذ توقع سبعة منهم الإبقاء على سعر الفائدة بينما توقع سبعة آخرون خفضا بمقدار 25 نقطة أساس، وهو أول خفض منذ أبريل/ نيسان 2020، وفق "رويترز".

وخفض البنك المركزي سعر الفائدة القياسي بمقدار ربع نقطة من 4.75% إلى 4.50%.

وقال البنك "للحرب تداعيات اقتصادية كبيرة سواء على النشاط الاقتصادي الحقيقي أو على الأسواق المالية... هناك قدر كبير من عدم اليقين فيما يتعلق بخطورة الحرب المتوقعة ومدتها، وهو ما يؤثر بدوره على مدى تأثيرها على النشاط".

وأضاف أن مؤشرات النشاط الاقتصادي وحالة التوظيف تشير إلى تعاف تدريجي بعد الانخفاض الحاد الذي حدث مع اندلاع الحرب في السابع من أكتوبر/ تشرين الأول.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة