اقتصاد مصر

تراجع التضخم السنوي بالمدن المصرية إلى 33.7% في ديسمبر

من 34.6% في نوفمبر

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

أظهرت بيانات نشرها الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في مصر، اليوم الأربعاء، أن معدل التضخم السنوي في المدن تراجع إلى 33.7% في ديسمبر/كانون الأول 2023.

وجاء هذا الرقم أعلى قليلا من متوسط توقعات 14 محللا ببلوغ التضخم 33.4%. وعلى أساس شهري، ارتفعت الأسعار 1.4% في ديسمبر/كانون الأول من 1.3% في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

انكماش أنشطة الأعمال غير النفطية بمصر في ديسمبر

وقفزت أسعار المواد الغذائية 2.1% في ديسمبر/كانون الأول من 0.2% في نوفمبر/تشرين الثاني، لكنها ارتفعت 60.5% على أساس سنوي.

وانخفض معدل التضخم من أعلى مستوى على الإطلاق بلغ 38.0% في سبتمبر/أيلول، لكن المحللين أشاروا إلى خطر تسارعه مرة أخرى، خاصة إذا سمحت الحكومة بانخفاض قيمة الجنيه المصري، كما هو متوقع على نطاق واسع.

وأظهر مسح الأسبوع الماضي، أن نشاط القطاع الخاص غير النفطي في مصر انكمش في ديسمبر/كانون الأول للشهر السابع والثلاثين، إذ إن ضعف العملة وقيود الاستيراد تواصل عرقلة أنشطة الأعمال، لكن الثقة حيال الإنتاج في المستقبل انتعشت من مستوى قياسي منخفض.

وقالت ستاندرد آند بورز غلوبال: "تشير أدلة المسح إلى أن ضعف الجنيه والنقص المستمر في الإمدادات لعبا دورا رئيسيا في الانكماش، حيث واجهت الشركات بالتالي تضخما سريعا في تكاليف المدخلات وتراجعا في إنفاق العملاء".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

الأكثر قراءة