البحر الأحمر

وزير: الاضطرابات في البحر الأحمر تهدد استقرار اقتصاد إيطاليا

إجمالي التجارة البحرية لإيطاليا عبر قناة السويس تتراجع 38%

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قال وزير الدفاع الإيطالي جويدو كروزيتو، إن الاضطرابات المستمرة في البحر الأحمر تهدد بزعزعة استقرار الاقتصاد الإيطالي وتهميش الموانئ في جنوب أوروبا.

وأدت الهجمات التي يشنها الحوثيون المتحالفون مع إيران، منذ منتصف نوفمبر/تشرين الثاني على سفن تجارية إلى تعطيل الشحن الدولي، ما أجبر بعض الشركات على تعليق العبور بالبحر الأحمر والقيام بدلا من ذلك برحلة أطول وأكثر تكلفة حول رأس الرجاء الصالح.

وقال كروزيتو لنواب من لجان الدفاع بالبرلمان: "من منظور جيوسياسي، فإن استمرار هذا الوضع قد يؤدي إلى تهميش الموانئ على البحر المتوسط".

وأضاف "إنه لا يهدد أمن الملاحة فحسب، بل يهدد أيضا الاستقرار الاقتصادي (لإيطاليا)".

واستطرد الوزير قائلا إن الحركة التجارية عبر قناة السويس، والتي قدر أنها تمثل نحو 40% من إجمالي التجارة البحرية لإيطاليا، انخفضت 38% بحلول الأسبوع الأخير من عام 2023.

وأوضح أن فترات الملاحة زادت بمقدار 10-12 يوما وارتفعت التكاليف لما يقرب من خمسة أمثال.

وذكر كروزيتو أن إيطاليا تدرس إرسال طائرات للقيام بمهام مراقبة وجمع للبيانات، في إطار العملية الأوروبية في المنطقة المسماة أسبيديس، بالإضافة إلى السفينة الحربية التي ستشارك في العملية لمدة 12 شهرا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

الأكثر قراءة