اقتصاد أميركا

تسارع نمو الوظائف الأميركية في يناير وزيادة الأجور

الوظائف غير الزراعية زادت 353 ألفا الشهر الماضي

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

تسارع نمو الوظائف في الولايات المتحدة في يناير/كانون الثاني بسبب قوة الأداء الاقتصادي وارتفاع إنتاجية العمال مما شجع على الأرجح الشركات على توظيف مزيد من العمالة وعدم تسريحهم، وهو اتجاه قد يحمي الاقتصاد من الركود هذا العام.

وقال مكتب إحصاءات العمل التابع لوزارة العمل اليوم الجمعة إن الوظائف غير الزراعية زادت 353 ألفا الشهر الماضي. وطرأ تعديل على بيانات شهر ديسمبر/كانون الأول بالرفع لتزيد الوظائف إلى 333 ألفا بدلا من 216 ألفا المعلنة في السابق.

وكان اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم توقعوا زيادة عدد الوظائف 180 ألفا.

ولا يزال نمو الوظائف أعلى بكثير من المعدل اللازم لمواكبة نمو عدد السكان في سن العمل والمقدر بنحو 100 ألف وظيفة شهريا.

من ناحية أخرى، تباطأت القوة الدافعة لسوق العمل عن وتيرتها القوية في 2022 بسبب رفع مجلس الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأميركي) أسعار الفائدة بشدة.

وارتفع متوسط ​​الأجر في الساعة 0.6% الشهر الماضي بعد زيادته 0.4% في ديسمبر/كانون الأول. وعلى أساس سنوي، زادت الأجور 4.5% حتى يناير كانون الثاني.

ولا يزال المعدل السنوي لنمو الأجور أعلى بكثير من متوسطه قبل جائحة كوفيد-19 ونطاق 3.0 إلى 3.5% الذي يراه معظم صناع السياسات متسقا مع هدف التضخم الذي حدده البنك المركزي الأميركي عند 2%.

وبلغ معدل البطالة 3.7% في يناير كانون الثاني.

وأبقى مجلس الاحتياطي الفيدرالي أسعار الفائدة دون تغيير يوم الأربعاء، وقال جيروم باول رئيس المجلس للصحافيين إن أسعار الفائدة بلغت ذروتها وستنخفض في الأشهر المقبلة مما يظهر قوة الاقتصاد.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.