اقتصاد تونس

"المركزي" التونسي يبقي سعر الفائدة من دون تغيير عند 8%

البنك يرى أن مستوى سعر الفائدة الحالي يدعم تباطؤ التضخم

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قال البنك المركزي التونسي إنه أبقى سعر الفائدة الرئيسي من دون تغيير عند 8%، ودعا لليقظة إزاء أي تداعيات محتملة قد تنجم عن طلب الحكومة الحصول على تمويل مباشر من البنك.

وكان ثلاثة مشرعين قالوا لـ"رويترز" يوم الثلاثاء إن الحكومة طلبت تمويلا مباشرا استثنائيا من البنك المركزي قيمته 7 مليارات دينار (2.25 مليار دولار) لسد عجز ميزانية هذا العام في ظل شح مصادر التمويل الخارجي.

وحذر اقتصاديون من أن هذه الخطوة قد تؤدي إلى ارتفاع التضخم وتراجع قيمة العملة التونسية، وفق "رويترز".

وذكر البنك المركزي في بيان أمس الجمعة أن مجلس الإدارة يعتبر المستوى الحالي لسعر الفائدة الرئيسي "من شأنه، دون اعتبار العوامل الأخرى، أن يدعم تباطؤ التضخم خلال الفترة المقبلة".

وأشار البيان إلى أن التضخم اتبع مسارا نزوليا منذ مارس/ آذار الماضي، ليصل المعدل السنوي إلى 8.1% في ديسمبر/ كانون الأول مقارنة مع 10.1% في الشهر ذاته من 2022.

وأوضح أن توقعات أسعار المستهلكين تشير إلى استمرار تباطؤ التضخم، المنتظر أن يبلغ حوالي 7.3% في عام 2024، مقابل 9.3% في العام الماضي.

وأكد مجلس إدارة البنك المركزي على "أهمية ضمان الاستقرار الاقتصادي الكلي والمالي بما يمكن من استعادة نمو سليم ومستدام وذلك من خلال الشروع في الإصلاحات الضرورية".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.