اقتصاد الصين

نومورا: الصين تحتاج لمعالجة جوهر مخاوف المستثمرين من أجل نمو مستدام

الأسهم الصينية تحاول الارتداد من أدنى مستوى في 5 سنوات

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00

تتجهز الأسهم الصينية للارتداد من أدنى مستوياتها منذ 5 سنوات، ويبدو أن بكين مستعدة لاتخاذ بعض الإجراءات.

ومن المتوقع أن تشهد الأسهم الصينية ارتفاعًا على المدى القصير بنسبة 10% أو أكثر في الأيام المقبلة، بناءً على تقرير "بلومبرغ" يشير إلى احتمال اجتماع الرئيس الصيني شي جين بينغ مع المنظمين الماليين.

في المقابل يترقب ماركو بابيتش، كبير الاستراتيجيين في مجموعة "Clocktower"، تحرك أعلى لعوائد السندات الحكومية الصينية.

وقال بابيتش، في مقابلة مع "CNBC" الأميركية: "إن إحدى أفضل الصفقات للأصول الصينية كانت السندات الطويلة، والأفضل أداءً في العالم". عادة، تنخفض أسعار السندات عندما ترتفع العائدات والعكس صحيح.

وتم تداول عائد السندات الحكومية الصينية لأجل 10 سنوات بحوالي 2.6% مقابل ما يزيد قليلاً عن 4% لنظيره الأميركي، وفقًا لشركة "Wind Information".

أغلق مؤشر شانغهاي المركب مرتفعا بأكثر من 1% يوم الخميس، مما ساعد المؤشر على تعويض بعض خسائره لعام 2014 في اليوم الأخير من التداول قبل عطلة السنة القمرية الجديدة. أسواق الأسهم في الصين مغلقة ولن يتم إعادة فتحها حتى يوم الاثنين 19 فبراير.

"إن الإجراءات الأخيرة التي اتخذتها الصين لدعم سوق الأوراق المالية هي موضع ترحيب ومن المرجح أن تؤدي إلى استقرار الأسواق، ولكن من أجل انتعاش مستدام، نعتقد أن الصين ستحتاج إلى معالجة جوهر مخاوف المستثمرين، أي قطاع العقارات والمخاوف الاقتصادية والعلاقات الأميركية الصينية،" بحسب "نومورا" في مذكرة الأربعاء.

ويتوقعون أنه إذا ظلت المعنويات ضعيفة، فلا يزال أمام رأس المال الأجنبي مجال لبيع أسهم الصين وهونغ كونغ.

لم تكن بيانات أسعار المستهلك الصادرة يوم الخميس مشجعة لأنها أظهرت شهرًا آخر من ضعف الطلب، بما في ذلك في قطاعات مثل السفر.

وقالت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا)، يوم الأربعاء الماضي، إن الصين غيرت رئيس هيئة تنظيم الأوراق المالية في الوقت الذي يسعى فيه صناع السياسات لتحقيق الاستقرار في مؤشرات الأسهم الرئيسية في البلاد بعد تراجعها إلى أدنى مستوياتها في خمس سنوات.

وقالت "شينخوا" إن مجلس الوزراء عزل "يي هويمان" من منصب رئيس لجنة تنظيم الأوراق المالية الصينية، واستبدله بـ"وو تشينغ"، مسؤول الأوراق المالية المخضرم الذي قاد بورصة شنغهاي وعمل نائبا رئيسيا في حكومة بلدية شنغهاي.

توصيات سوق الأسهم

وقال استراتيجيو الأسهم في "UBS" في تقرير يوم الأربعاء: "في الوقت الحالي، بعد تخفيف مخاطر السيولة قصيرة الأجل، قد يعيد المستثمرون التركيز على اتجاهات التضخم / سوق الإسكان هذا العام، ومراقبة ارتفاع الأرباح وتحليل إشارات السياسة الكلية".

أفضل اختياراتهم للأسهم في الصين، من حيث الاتجاه الصعودي المتوقع، هي شركة "Sungrow" للطاقة الشمسية وشركة تصنيع معدات أشباه الموصلات "Naura Technology"، وكلاهما مدرجان في "شنتشن"، وشركة "Tuopu" المدرجة في "شنغهاي"، وهي مورد قطع غيار السيارات لشركة "Tesla".

يتوقع محللو "UBS" أن ترتفع أسهم "Sungrow" بأكثر من الضعف عن مستويات يوم الثلاثاء، في حين أن أسهم "Tuopu" يمكن أن ترتفع بنسبة 90%. بينما قد تشهد أسهم "Naura Technology" مكاسب تزيد عن 50%.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة