استحواذ

"إرنست آند يونغ": 4% نموا لصفقات الدمج والاستحواذ بالشرق الأوسط وشمال إفريقيا

سجلت 86 مليار دولار في 2023

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00

كشف تقرير لشركة "إرنست آند يونغ" أن صفقات الدمج والاستحواذ في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا نمت 4%،خلال العام الماضي إلى 86 مليار دولار.

وأظهر التقرير أن منطقة دول مجلس التعاون الخليجي استحوذت على أغلبية تلك الصفقات، بإتمام 565 صفقة بقيمة بلغت 83.2 مليار دولار.

وجاء في التقرير أن صانعي الصفقات تجاهلوا ضغوط التوترات الجيوسياسية وارتفاع تكلفة رأس المال وحالة عدم اليقين الاقتصادي العامة التي هيمنت على الأسواق الغربية، ليستمر نشاط صفقات الاندماج والاستحواذ في المنطقة العام الماضي بشكل جيد وفق "وكالة أنباء العالم العربي".

وقال إن صناديق الثروة السيادية، مثل جهاز أبوظبي للاستثمار وشركة مبادلة من الإمارات، وصندوق الاستثمارات العامة السعودي، وجهاز قطر للاستثمار، واصلت قيادة نشاط صفقات الاندماج والاستحواذ في المنطقة لدعم الاستراتيجيات الاقتصادية لهذه الدول.

وأشار إلى أن الصفقات المحلية هيمنت على نشاط الصفقات في المنطقة من حيث الحجم إذ مثلت ما نسبته 49%، من إجمالي عدد الصفقات، في حين ساهمت صفقات الاندماج والاستحواذ العابرة للحدود 72%،من القيمة الإجمالية للصفقات.

وارتفعت قيمة الصفقات العابرة للحدود بنسبة 14% على أساس سنوي، في ظل سعي الشركات إلى اكتساب مزايا استراتيجية على نطاق عالمي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة