البحر الأحمر

"أمبري" البريطانية: استهداف ناقلة بضائع بقذيفة شرقي عدن

الضرر نتج عن شظايا تسببت في تسرب الوقود

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قالت شركة أمبري البريطانية للأمن البحري، إن ناقلة بضائع تعرضت لأضرار طفيفة، اليوم الخميس، بعد استهدافها بقذيفة على بعد نحو 100 ميل بحري شرقي مدينة عدن الساحلية باليمن.

وقالت "أمبري" في مذكرة، إن الضرر نتج عن شظايا تسببت في تسرب الوقود، موضحة أن الانفجار وقع على بعد نحو 100 ميل ولم يؤثر مباشرة على الناقلة. وأضافت أن أفراد الطاقم بخير.

هجوم بالصواريخ يستهدف ناقلة بضائع في باب المندب

وقالت هيئة عمليات التجارة البحرية في بريطانيا في وقت سابق اليوم الخميس، إنها تلقت بلاغا عن انفجار بالقرب من سفينة على بعد 85 ميلا بحريا شرقي ميناء عدن اليمني.

ويشن الحوثيون المتحالفون مع إيران في اليمن هجمات متكررة بطائرات مسيرة وصواريخ على السفن التجارية الدولية في البحر الأحمر ومضيق باب المندب منذ منتصف نوفمبر تشرين الثاني، ويقولون إن هجماتهم تأتي تضامنا مع الفلسطينيين ضد العمليات العسكرية الإسرائيلية في غزة.

وتقول مصادر في مجال الشحن والتأمين إن أهداف الحوثيين كانت سفنا لها علاقات تجارية مع الولايات المتحدة أو بريطانيا أو إسرائيل.

وأجبرت الهجمات العديد من شركات الشحن على وقف رحلاتها في البحر الأحمر وتغيير مسار سفنها لتدور حول إفريقيا عبر رأس الرجاء الصالح، وهو طريق أطول وأكثر كلفة. وشنت الطائرات الحربية الأميركية والبريطانية هجمات انتقامية بأنحاء اليمن.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.