الفضاء

"ناسا" ستوقف مشروعا لخدمات الأقمار الصناعية بقيمة ملياري دولار

المشروع كان يستهدف خدمات التزود بالوقود في الفضاء

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قالت إدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) أمس الجمعة إنها ستوقف مشروعا بقيمة تزيد عن ملياري دولار لاختبار خدمات الأقمار الصناعية مثل التزود بالوقود في الفضاء بسبب ارتفاع التكاليف وتأخر الجدول الزمني.

وقالت "ناسا" في أكتوبر/ تشرين الأول إن مشروع الخدمة والتجميع والتصنيع في المدار 1 (أو.إس.إيه.إم-1) لا يزال يواجه زيادة في التكاليف ومن المتوقع أن يتجاوز القيمة المحددة له البالغة 2.05 مليار دولار، وكذلك تاريخ إطلاقه في ديسمبر/ كانون الأول 2026.

وأشارت أمس الجمعة إلى أنها اتخذت قرار وقف المشروع بسبب "التحديات الفنية المستمرة والتكلفة والجدول الزمني، وتطور المجتمع الأوسع بعيدا عن إعادة تزويد المركبات الفضائية غير المجهزة بالوقود، مما أدى إلى عدم وجود شريك ملتزم"، وفق ما نقلته"رويترز".

وذكرت ناسا في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي أن من الأسباب الرئيسية لزيادة تكاليف المشروع والتأخير في الجدول الزمني الأداء "الضعيف" لشركة ماكسار.

وتعاقدت "ناسا" مع ماكسار في السابق عام 2019 للمساعدة في بناء منصة جيتواي الخاصة بها في مدار القمر، وهي نقطة حيوية خارجية لأول مهمة أميركية لإرسال رواد الفضاء إلى القمر.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.